منتدى يلم شمل شيعة تبسة الجزائرية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ان الله خلقنا ورزقنا ولم يتركنا هملا
السبت مايو 09, 2015 1:53 pm من طرف أبن العرب

» التوحيد واقسامه
الجمعة مايو 01, 2015 1:29 pm من طرف أبن العرب

» قولوا لا إله إلا الله تفلحوا
الجمعة مايو 01, 2015 1:08 pm من طرف أبن العرب

» برنامج الأذان الشيعي للكمبيوتر -رائع-
الجمعة نوفمبر 21, 2014 1:31 am من طرف أبو حسين

» الرد علي الشبهات تارافضيه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:53 pm من طرف الشناوي احمد

» هل ولد علي بن ابي طالب رضي الله عنه في الكعبه يا رافضه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:50 pm من طرف الشناوي احمد

» لماذا يكفر من ينكر الامامه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:48 pm من طرف الشناوي احمد

» سؤال الي الرافضه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:46 pm من طرف الشناوي احمد

» سؤال الي الشيعه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:44 pm من طرف الشناوي احمد

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
pubarab

شاطر | 
 

 أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
سوسولا
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 75
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 8:22 pm






بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين واللعنة الدائمة على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين .


إلى كل من يفتخر بذاك الصاحب الذي كان في الغار يجب أن يعرف أنه في ذلك الوقت كان الإمام عليإبن أبي طالب عليه السلام ينام في فراش الرسول الأعظم محمد إبن عبد الله صلوات ربي عليه و على آله الطاهرين و فداه بنفسه وكان له الشرف أن ينام في فراش االخاص بالرسول لأنه من أهل بيته الكرام

أما بعد ..سورة التوبة هاته السورة المرعبة التي تعتبر السورة الوحيدة التي لم يبتدأها الله ببسملة و البسملة هي أمان من الله عز وجل وهي السورة الوحيدة التي ذكرت ذلك الصاحب الذي كان في الغار !!!
فأطلب من الجميع أن يرى سورة التوبة في كتاب الله حتى يدرك كيف كان الله فيها ساخطا و غاضبا لدرجة أن بعض العلماء أسموها بالساخطة و المرعبة وإبتدأها ببراءة من الله و رسوله !!!!!يا للهول !!


لقد اخترعت كثير من الفضائل المكذوبة المآثر المنحولة لأبي بكر بن أبي قحافة وسطرت بـها الأوراق وألفت لجمعها الكتب تزلفا لبني أمية ومعاوية الطليق الذي أصدر مرسوما يكافئ به من كذب على رسول الله ونسب إليه مدحا لأبي بكر أو عمر أو عثمان لأن هذا أحرق لقلب علي بن أبي طالب وشيعته ! وقد ذكر ذلك أرباب السير والتاريخ . فاشتغل أهل الحديث عندهم وعلماء البلاط بنسج الروايات ولصقها بالأسانيد طمعا في الذهب الرنان ونيل رضا السلطان .

والفارق في حادثة الغار أنا نتكلم عن أمر واقع حُرّف وبُدل من مذمة واضحة صريحة إلى فضيلة كريمة جليلة ! مع صراحة القرآن الكريم في ذم هذا الصاحب ! وهو دليل على أن الهوى حاكم متبع والحق ضائع مفتقد ، فإن أنصار أبي بكر لا يفترون من ترديد صحبته للنبي صلى عليه وآله في الغار ! وكأنـها فضيلة ! وهي -وبدون مجاملة-فضيحة لا تستر ومخزاة لا تغسل !

وحتى نفهم الآية القرآنية بصورة صحيحة يجب علينا فهم السياق التي سيقت فيه لذا علينا أن نذكر الآيات التي قبلها حتى نعلم ما المراد الواقعي منها وهذه هي الآيات :
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمْ انفِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الأَرْضِ أَرَضِيتُمْ بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنْ الآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الآخِرَةِ إِلاَّ قَلِيلٌ}(التوبة/38).
{إِلاَّ تَنفِرُوا يُعَذِّبْكُمْ عَذَابًا أَلِيمًا وَيَسْتَبْدِلْ قَوْمًا غَيْرَكُمْ وَلاَ تَضُرُّوهُ شَيْئًا وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ}(التوبة/39).
{إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ}(التوبة/40).

وكما هو واضح لكل من يفهم العربية أن الله عز وجل قد ذكر هذه الآيات في مقام تقريع المؤمنين وذم تخاذلهم وتكاسلهم عن نصرة النبي صلى الله عليه وآله حيث صار موقفهم موقف من رضي بالحياة الدنيا وتناسى الآخرة ، ويقول معاتبا لهم إن هذا التخاذل وعدم النفر مع النبي لمجاهدة الكفار يستوجب عذابه يوم القيامة وأنه عز وجل قادر على استبدال قوما غيرهم وأن تخاذلهم هذا لا يضره شيئا لأنه على كل شيء قدير ، ثم يشرع الله عز وجل في بيان مثال حي يبين فيه تفرده بنصرة عبده وقدرته التامة على ذلك ، وهو موقفه سبحانه من حادثة الغار التي تجلى فيها عظيم قدرة الله عز وجل على نصرة النبي صلى الله عليه وآله وسلم وأنه بمفرده قادر على نصرته إذ هو الغني عن العالمين ، لذلك قال عز وجل بدايتها {إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ} أي أنكم إن لم تنصروه كما يتوقع من حالتكم هذه فإن الله متفرد بنصره دون عون أحد منكم كما حدث ذلك في حادثة الغار التي تفرد الله عز وجل فيها بنصر عبده واستغنى عن العالمين في أشد الظروف وأصعب المواقف التي مرت على رسوله صلى الله عليه وآله .
ثم شرعت الآية لحكاية حادثة الغار التي كانت من أسوء الظروف التي عانى منها النبي صلى الله عليه وآله وسلم مع التنصيص على تلك الظروف لبيان المعاناة وتكالب الأسباب الداعية لقتل النبي صلى الله عليه وآله وتحول دون نصره إلا أن الله الغني عن العالمين نصره بقدرته التامة دونما تدخل من أي من المسلمين .
والحادثة أن الكفار أخرجوا النبي صلى الله عليه وآله ولم يكن معه إلا شخص واحد وقد دخل الغار فلم يكن له أي ملجأ يلجأ إليه أو منفذ يفر إليه بعد أن حوصر فيه ومع هذه المعاناة الشديدة التي كان يتكبدها من انعدام سبل الخلاص من المشركين بعد أن دخل الغار ووجود الكفار خارج الغار يريدون قتله ، مع كل هذه المعاناة { يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا } أي أن النبي صار يتكبد معاناة أخرى غير تلك المآسي المتراكمة وهي تـهدئة هذا الشخص الذي لم يزل متحسرا على ما فاته خائفا مما سيلحق به مرتعدا مضطربا أوشك أن يوقع بالنبي لشدة خوفه واضطرابه ورعدته ! ومازال النبي يقنعه أن الله لن يترك رسوله !!
فبعد أن صور الله عز وجل أسوء ظرف التي كان فيه النبي صلى الله عليه وآله وسلم وأوضح للمسلمين حالة لم تمر على رسوله شدة وضيق هو أشد منه بين عظيم قدرته وانفراده بنصرة عبده واستغنائه عن نصرتـهم كلهم بقوله {فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ}(التوبة/40). فكان الله عز وجل هو الناصر الأول والوحيد في هذه الحادثة التي لم يكن للنبي فيها أي ناصر غيره في حالة هي أسوء وأتعس حالة مر فيها النبي لتكالب المصائب والأهوال عليه بسبب الغار ممن هو خارج الغار ممن هو في داخله !

وهذا هو التفسير الواضح والصريح للآية القرآنية لأن سياق الآيات كله سياق تقريع للمؤمنين الذين تقاعسوا عن نصرة النبي صلى الله عليه وآله وأن عدم نصرتـهم له لن تضر الله شيئا لأن الله هو القادر على نصرته والغني عنكم جميعا بدليل حادثة الغار التي لم ينصر أحد منكم النبي صلى الله عليه وآله غير الله سبحانه في حالة كان يعاني النبي فيها من انحصاره في الغار وممن هو خارج الغار وهم الكفار يريدون قتله وممن هو في داخل الغار هو أبو بكر لاضطرابه وخوفه ورعدته وحزنه على ما فات ومحاولة تهدئته حتى لا يفتضح النبي ويكشف الكفار مكانه .

وبعد هذا يتضح من الفهم الصحيح للآية أن الآية تهدف لضرب مثال واقعي لتفرد الله بنصرة عبده وغناه عن العالمين وأن تقاعس المسلمين لن يضره شيئا فكان هذا المثال حاويا للمصائب وقع فيها النبي صلى الله عليه وآله وسلم والتي منها وجود أبي بكر معه في الغار ومع ذلك نصره الله .

وهنا عدة أمور :
1- بعد أن علمنا إن الآية الكريمة في معرض تنبيه المؤمنين على تفرد الله بنصرة نبيه وهو صريح قوله تعالى في بداية الآية {إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ} فكيف يقول أولئك الجهلة أن أبا بكر نصر النبي في الغار ؟! وهذا يناقض صريح مطلع الآية ويناقض الغرض الذي لأجله ذكر الله الآية !! بل إن الهاء في ( تنصروه ) يشمل أبا بكر فكيف يقال أن أبا بكر اشترك مع الله في نصرة النبي في هذه الحادثة !!!

2- أن الآية الكريمة صريحة في ذم أبي بكر وذم موقفه المثبط ورعدته واضطرابه وحزنه ومحاولة النبي جاهدا تـهدئته بأن الله معهما إذ الآية في مقام بيان عظم المأساة وتكالب المصائب عليه وفقدان الناصر للنبي حينها إلا الله لتتجلى عظمة قدرة الله وعظيم سلطانه .

وهي العلة من ذكر ( إذ ) التي بمعنى ( حينما ) في الآية الشريفة ويتضح المعنى بابدالها هكذا ( الا تنصروه فقد نصره الله حينما أخرجه الذين كفروا ثاني اثنين ، حينما كانا في الغار ، حينما قال لصاحبه لا تحزن إن الله معنا ) فصارت كلمة ( إذ ) المكررة التي تعني ( حينما ) بداية لمأساة جديدة مضافة للمأساة السابقة فكان وجود أبي بكر في الغار ورعدته وحزنه واضطرابه مأساة للنبي فوق كل تلك المآسي .

3- زعم بعضهم أن قوله تعالى { ثَانِيَ اثْنَيْنِ} فضيلة أمر في غاية السخف ! إذ أية فضيلة في أن النبي صلى الله عليه وآله وسلم اجتمع مع شخص آخر فصار ثاني اثنين ؟!! فعلى هذا النبي عندما ينفرد النبي بأحد المشركين تكون فضيلة للمشرك لأن النبي في هذه الحالة ثاني اثنين وكذا لو انفرد مع اثنين لصار ثالث ثلاثة ! وفي الأمثال ( الغريق يتمسك بقشة ) !
بل إن هذه من تلك المآسي التي بينتها الآية وهي أن النبي خرج ولا ناصر له وإنما كان معه شخص آخر وهذا الشخص لا فقط عديم الفائدة بل جالب للضرر إذ يراد له النصر فهو كلٌ على مولاه وعبء على رسول الله !!

4- قوله تعالى {إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ} لا تدل على فضيلة أيضا فإن الصاحب يطلق على الكفار أيضا ألا ترى قوله تعالى {وَكَانَ لَهُ ثَمَرٌ فَقَالَ لِصَاحِبِهِ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَنَا أَكْثَرُ مِنْكَ مَالاً وَأَعَزُّ نَفَرًا}(الكهف/34).
وقوله تعالى {قُلْ إِنَّمَا أَعِظُكُمْ بِوَاحِدَةٍ أَنْ تَقُومُوا لِلَّهِ مَثْنَى وَفُرَادَى ثُمَّ تَتَفَكَّرُوا مَا بِصَاحِبِكُمْ مِنْ جِنَّةٍ إِنْ هُوَ إِلاَّ نَذِيرٌ لَكُمْ بَيْنَ يَدَيْ عَذَابٍ شَدِيدٍ}(سبأ/46).
وقوله {مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى}(النجم/2).
وقوله {وَمَا صَاحِبُكُمْ بِمَجْنُونٍ}(التكوير/22).
بل يطلق على غير الإنسان فإن الحوت صار صاحبا للنبي يونس عليه السلام في قوله تعالى {فَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ وَلاَ تَكُنْ كَصَاحِبِ الْحُوتِ إِذْ نَادَى وَهُوَ مَكْظُومٌ}(القلم/48). أليس التمسك بمثل هذه الكلمات دلالة على الإفلاس ؟!

5- قوله تعالى { لاَ تَحْزَنْ } نـهي عن الحالة التي وقع فيها أبو بكر والنهي إن لم يدل على الحرمة فلا أقل على الكراهة والسياق يشهد أن هذا الحزن من المآسي التي تراكمت على النبي صلى الله عليه وآله وسلم .
6 - {إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا} وهذه المعية تصح أن تكون مصداقا للقاعدة العامة التي ذكرها الله عز وجل في الآية {أَلَمْ تَرَى أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَا يَكُونُ مِنْ نَجْوَى ثَلاَثَةٍ إِلاَّ هُوَ رَابِعُهُمْ وَلاَ خَمْسَةٍ إِلاَّ هُوَ سَادِسُهُمْ وَلاَ أَدْنَى مِنْ ذَلِكَ وَلاَ أَكْثَرَ إِلاَّ هُوَ مَعَهُمْ أَيْنَ مَا كَانُوا ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا عَمِلُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ}(المجادلة/7) والنبي صلى الله عليه وآله ذكّر أبا بكر بـهذه المعية حتى يطمئن ويهدأ ! لأن سياق الآية واضح في أن قول النبي لم يكن إلا لتهدئة أبي بكر ورفع حزنه وضيقه الذي عانا منه النبي صلى الله عليه وآله ولن تكون هذه المعية بأشرف من معية الله عز وجل لموسى وهارون – وهو ما يزعمه الوهابية !- حينما ذهبا إلى فرعون {قَالَ لاَ تَخَافَا إِنَّنِي مَعَكُمَا أَسْمَعُ وَأَرَى}(طه/46) وقال تعالى{قَالَ كَلاَّ فَاذْهَبَا بِآيَاتِنَا إِنَّا مَعَكُمْ مُسْتَمِعُونَ}(الشعراء/15) وهذه المعية ظاهرة في أنـها معية علمية بداعي طمأنت موسى وهارون عليهما السلام بأن الله معهما يسمع ويرى وليس بغافل عنهما وما سيجري بـهما ، فأي فرق بينها وبين {أَلَمْ تَرَى أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَا يَكُونُ مِنْ نَجْوَى ثَلاَثَةٍ إِلاَّ هُوَ رَابِعُهُمْ وَلاَ خَمْسَةٍ إِلاَّ هُوَ سَادِسُهُمْ وَلاَ أَدْنَى مِنْ ذَلِكَ وَلاَ أَكْثَرَ إِلاَّ هُوَ مَعَهُمْ أَيْنَ مَا كَانُوا ثُمَّ يُنَبِّئُهُمْ بِمَا عَمِلُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ}(المجادلة/7) ؟! وهذه المعية العلمية كافية لطمأنت المؤمنين المخلصين بأن الله يعلم بما يجري بهم ولن يخذلهم ، فمن كان حسن الظن بالله ومتوكلا عليه ستكفيه هذه المعية العامة .
وإن قيل أنـها معية من نحو خاص -أشرف من معية الله لموسى وهارون عليهما السلام كما في دين الوهابية- فلا أكثر هي من نحو {إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ}(الأنفال/46) ، وحيث أن أبا بكر فشل فشلا ذريعا في هذا الاختبار ولم يكن من الصابرين اختص الله عز وجل معيته وسكينته برسوله -الذي قلق من اضطراب أبي بكر- وأيده بجنود من السماء وحرم أبا بكر من هذه السكينة التي كان بأشد الحاجة إليها .
ومع كل هذا نقول لو كانت معية الله عز وجل في الغار معية خاصة فلا ريب أنـها لم تكن لولا وجود النبي صلى الله عليه وآله في الغار ، وسيحفظ الله عز وجل الجميع من كيد المشركين حفاظا على شخص النبي صلى الله عليه وآله ولا يؤثر وجود شخص آخر من عدمه ، والحال كمن يريد الحفاظ على حياة ابنه من القتلة وقد اختبأ في غار فيه حيوان مزعج صيّاح ، فلكي يحافظ على حياة ابنه عليه أن يبعد الأخطار من خارج الغار وأن يحافظ على هدوء الحيوان ، ومحافظته على هدوء الحيوان ليس إلا حفاظا على حياة إبنه لا أكثر ولا أقل.
وقول النبي مهدئا أبا بكر {إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا} دليل صريح وواضح على ما قلناه من أن أبا بكر لم يكن ناصرا للنبي في خروجه للغار وإنما كان عالة ومعاناة ومصدر إزعاج وقلق للنبي حتى احتاج النبي صلى الله عليه وآله لسكينة من الله وأن يذكر أبا بكر بألف باء الإسلام وهي معية الله للمؤمنين وصونـهم من الكافرين وأن الله عز وجل يراقبهم ويسمع ويبصر ما يجري بـهم وأن الله ليس بغافل عنهم !! ومع كل هذا فشل أبو بكر في هذا الاختبار ! )).

7- {فَأَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَمْ تَرَوْهَا} هذه الآية الكريمة تبين أن الله عز وجل قد اختص نبيه صلى الله عليه وآله وسلم بسكينته بدلالة اتحاد الضمير في { عَلَيْهِ }و{أَيَّدَهُ} وقد حرم الله أبا بكر من تلك السكينة التي كان بأمس الحاجة إليها مع أن الله عز وجل ينـزل سكينته عادة على رسوله وعلى المؤمنين كما في الآية الكثيرة بل إن الآية التي قبل آية الغار تحكي إنزال السكينة على النبي وعلى المؤمنين مع انزال جنود لم يروها كما هو الحال في حادثة الغار تماما !! {ثُمَّ أَنزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَى رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَنزَلَ جُنُودًا لَمْ تَرَوْهَا }(التوبة/26). إلا في آية الغار حرمها الله عن أبي بكر مما يدل على أن موقفه كان موقفا يذم عليه فلم يكن أبو بكر أهلا لهذه السكينة .

والآية الكريمة الصريحة في موقف أبي بكر المخزي تتعاضد مع الروايات التي تحكي لنا سوء نيته وما أضمره في نفسه عن شخصية النبي صلى الله عليه وآله بأنه ساحر والعياذ بالله عندما جرت على يديه صلى الله عليه وآله كرامة علها تـهدئ بـها روع أبي بكر ! ولكن دونما فائدة !

روضة الكافي ص262 : " عن أبي عبد الله عليه السلام قال : سمعت أبا جعفر عليه السلام يقول : إن رسول الله صلى الله عليه وآله أقبل يقول لأبي بكر في الغار : أسكن ! فإن الله معنا ! وقد أخذته الرعدة وهو لا يسكن ، فلما رأى رسول الله صلى الله عليه وآله حاله قال له : تريد أن أريك أصحابي من الأنصار في مجالسهم يتحدثون ، فأريك جعفرا وأصحابه في البحر يغوصون ؟ قال : نعم ! فمسح رسول الله صلى الله عليه وآله : بيده على وجهه فنظر إلى الأنصار يتحدثون ونظر إلى جعفر عليه السلام وأصحابه في البحر يغوصون ، فأضمر تلك الساعة أنه ساحر ".


" عن أبي جعفر عليه السلام قال : لما كان رسول الله صلى الله عليه وآله في الغار ومعه أبو الفصيل –أي أبي بكر- قال : رسول الله صلى الله عليه وآله إني لأنظر الآن إلى جعفر وأصحابه الساعة تغوم بينهم سفينتهم في البحر ، وإني لأنظر إلى رهط من الأنصار في مجالسهم مخبتين بأفنيتهم فقال له أبو الفصيل أتريهم يا رسول الله صلى الله عليه وآله الساعة ؟ قال : نعم ! فأرينهم ؟ قال : فمسح رسول الله صلى الله عليه وآله على عينيه ، ثم قال : أنظر . فنظر فرأهم . فقال رسول الله صلى الله عليه وآله : أرأيتهم ؟ قال : نعم . وأسر في نفسه أنه ساحر ".

وليس من الغريب أن يتشبث المفلسون بـهذه الآية الكريمة الفاضحة لأبي بكر بل الغريب غضهم الطرف موقف الإمام علي في تلك الليلة وفداؤه لنفسه في مرضاة الله ودفاعا عن رسوله حيث عرض نفسه للقتل في سبيل أن ينجو النبي صلى الله عليه وآله وسلم ! ، وقد اشترى نفسه عليه السلام في تلك الليلة طلبا لمرضاة الله {وَمِنْ النَّاسِ مَنْ يَشْرِي نَفْسَهُ ابْتِغَاءَ مَرْضَاةِ اللَّهِ وَاللَّهُ رَءُوفٌ بِالْعِبَادِ}(البقرة/207).

فأين بطولة علي عليه السلام وتضحيته وفداؤه من جبن واضطراب ورعدة أبي بكر ؟!

والحمد لله رب العالمين
موقع البرهان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 8:31 pm

ابي بكر مدكور في القران و ثاني اثنين في الغار..وابنته زوجة النبي..وقد حكم واحسن و حمى الاسلام و لو كره الرافضة ...وهو مبشر بالجنة رغما عنكم و حشرنا الله و اياه وصهره النبي......

موتوا بغيضكم.....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محمد محب الصحابة
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 64
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 8:33 pm

أقول أيتها ال.....لم ولن يسب أهل السنة آل البيت وخاشاهم من ذلك وندين الله بحبهم
لذا اياك واياك من سب صحابة الرسول الكريم ...........وأنا أشك أنك مسلمة أو جزائرية فأنت اما يهودية أو مجوسية تبغين الفتنة

لعنة الله على من يسب صحابة الرسول صلى الله عليه وسلم ..اللهم أرنا فيه عجائب قدرتك اللهم أخرس لسانه وشل يده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
doubleur1987
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 117
تاريخ التسجيل : 08/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 8:41 pm

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله الطيبين الطاهرين واللعنة الدائمة على أعدائهم أجمعين إلى قيام يوم الدين .
اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا مين



و هل يحق للنبي المعصوم ان يقول لصاحبه ان الله معنا اي ان لله معية نصر و تاييد لشخص يدرك الله بعلمه اللامحدود انه كافر ثم انى لله عز وجل ان ينزل السكينة عن منافق علم بعلمه اللمحدود انه سيخون رسالة النبي بعد موته والاهم من ذالك كله ان المنافقين لو الكفار لايظهرون المودة للحق ولدين الله الا وهم في حال ضعف فالاسلام كان ضعيفا حديثا لا ناصر له الا الله فكيف لمن كان عزيز في قومه ان يترك ماله و ثروته و يهاجر مع رجل قد اتى بدين جديد و جل قبائل العرب تسعى لقتله ثم هههههههههه و ما رميت اذ رميت ولكن الله رمى فالله يظهر الحق على السنة ناكريه وهم لايشعورون انت فسرت الاية ان ثاني اثنين في الغار هو ابو كر و حاولت ذمه في تفسيرها ....حسنا اذا اذا كنت فعلا تؤمن بعصمة النبي فكيف يهاجر حاملا هذا الدين الفتي وهاته الرسالة التي تهز الجبال رفقة رجل كافر منافق ثم ان انكرت رفعة ابي بكر في قومه وكثرة ماله فمالذ جاء بهذا الذليل في قومه مع شخص يدعي النبوة و هو كافر به و بربه الم يكن الاحرى به ان يلزم اهل قريش لانهم حينها يمتلكون القوة و البطش ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ اين انتم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
doubleur1987
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 117
تاريخ التسجيل : 08/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 8:52 pm

و طبعا صفر ردود حال من لاحجة له
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سوسولا
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 75
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 9:28 pm



أجوبة فارغة مستهزئة لا تهز عقيدتنا ؟؟ طرفة عين

إن في تلك اللحظة نزلت سورة التوبة المرعبة وهناك كشف الله تعالى من كان في الغار فاللهم أحشرنا مع من نحب ومع من كان في فرااش الرسول البطل الهمام يحذو حذو الرسول صلى الله عليهما وو قاتل على التأويل ولا تأخذخ في الله لومة لائم

وقد وتر فيه صناديد العرب وقتل كفارهم و أبطالهم وأودع قلوبهم أحقادا
بدرية و حنينية و خيبرية

حتى قتل الناكثين و القاسطين و المارقين و الكفرة لم يشرك بالله يوما طرفة عين و لم يخالط لحمه خمرا
ولم يسجد لوثنا

وكان سيفه أول سيف في الإسلام هذا هو إمامنا فلولاه لما كنتم أصلا مسلمون فهو من دافع عن الرسول بروحه لما نام في فراشه و بسيفه في المعارك
حتى نزل جبريل يقول لا فتى إلا علي و لا سيف إلا ذو الفقار
فكيف تحكمون و كيف تريدون أن نترك هذا الخليفة العظيم لرسول الله فوالله أننا نحبه ولن نتركه حتى لو دخلنا النار فناره جنة و جنة صاحبكم نارا لا نرضى بها و لا حتى نستلذ بها

فمن منكم يأتي لي بمعركة واحدة لسيدكم الذين تدعون محبته فوالله لم أقرأ له يوما أنه قتل كافرا واحدا

فكيف يكون خليفة أعظم خلق الله دفعتا واحدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 9:38 pm

أبو بكر الصديق رضي الله عنه يوم بدر :-

ومن المعلوم أن أبو بكر الصديق رضوان الله تعالى عليه كان مع النبي صلى الله عليه وسلم في العريش, وقد كان هو وحده معه, فكيف يقتل المشركين وهو مع النبي صلى الله عليه وسلم في العريش ؟؟! وهذه هي الرواية : قال ابن إسحاق : ثم تزاحف الناس ودنا بعضهم من بعض ، وقد أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم أصحابه أن لا يحملوا حتى يأمرهم ، وقال : إن اكتنفكم القوم فانضحوهم عنكم بالنبل ، ورسول الله صلى الله عليه وسلم في العريش ، معه أبو بكر الصديق .. سيرة أبن هشام (( 2 / 215 )) والطبري في تاريخه (( 2 / 446 )) والبخاري (( 2 / 187 )) كتاب الجهاد والسير باب التحريض على الرمي, الحديث رقم (( 2900 )) وطرفاه في (( 3984 , 3985 )) وأبو داود (( 3 / 52 )) كتاب الجهاد باب في الصفوف الحديث رقم (( 2663 )) باب سل السيوف عند اللقاء , حديث رقم (( 2664 )) والحاكم (( 2 / 96 , 3 / 21 )) الطبراني في معجمه الكبير (( 19 / 2662 )) رقم (( 581 , 582 )) والبيقهي في الدلائل (( 3 / 70 )) ورواه أيضاً في سننه الكبرى (( 9 / 155 )) كتاب السير باب الصف عند القتال , والبغوي في شرح السنة (( 5 / 583 )) رقم (( 2698 )) .

ثبات أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب رضى الله عنهما يوم أحد :

ثم إن أبا سفيان بن حرب حين أراد الانصراف أشرف على الجبل ثم صرخ بأعلى صوته فقال أنعمت فعال, إن الحرب سِجال, يومٌ بيوم بدر, أعل هُبل, أي : أظهر دينك, فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : قم يا عمر فأجبه فقال : الله أعلى وأجل, لا سواءٌ, قتلانا في الجنة وقتلاكم في النار, فلما أجاب عمر أبا سفيان قال له أبا سفيان : هلم إلي يا عمر, فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم لعمر : ائته فانظر ما شأنه, فجاءه فقال له أبو سفيان أنشدك الله يا عمر أقتلنا محمداً ؟! فقال عمر : اللهم لا وإنه ليسمع كلامك الآن, فقال أبو سفيان : أنت أصدق عندي من ابن قمئة وأبر, لقول ابن قئمة لهم : إني قد قتلتُ محمداً .. أخرجه البخاري في صحيحه (( 6 / 271 – 272 )) كتاب الجهاد والسير (( 56 )) باب (( 161 )) حديث رقم (( 3034 )) ورقم (( 3986 )) كتاب المغازي باب غزوة أحد (( 4043 )) وكتاب التفسير باب ّ والرسول يدعوكم في أخركم ّ رقم (( 4561)) مختصراً, وأبو داود (( 3 / 51 , 52 )) كتاب الجهاد باب في الكمناء (( 2662 )) مختصراً, والإمام أحمد (( 4 / 293 )) والنسائي في الكبرى (( 6 / 315 316 )) كتاب التفسير باب قوله تعالى (( وَالرَسُولُ يَدعُوكُم فِي أُخرَاكمُ )) (( 11079 )) والطبري في تاريخه (( 2 / 507, 508, 526, 527 )) وفي تفسيره (( 4 / 82 )) وابن سعد في الطبقـات (( 2 / 36 , 37 )) والطيالسي (( 725 )) وأبو نعيم في الحلية (( 1 / 38, 39 )) والبيهقي في الدلائل (( 3 / 267, 278 )) والبغوي في شرح السنة (( 5 / 583, 584 )) (( 2699 )) وسعيد بن منصور في سننه (( 2853 )) ووو ..

وقال ابن إسحاق : فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : اللهم إنه لا ينبغي لهم أن يعلونا, فقاتل عمر بن الخطاب ورهطٌ معه من المهاجرين حتى أهبطوهم من الجبل .. السيرة لأبن هشام (( 3 / 41 )) وابن كثير في البداية والنهاية والطبري في تفسيره لآية (( فأثابكم غما بغم لكيلا تحزنوا على ما فاتكم ولا ما أصابكم )) ..

وكان أول من عرف رسول الله صلى الله عليه وسلم بعد الهزيمة وقول الناس قُتل رسول الله صلى الله عليه وسلم كما ذكر ابن شهاب الزهري كعب بن مالك, قال عرفت عينيه الشريفتين تزهران , أي تُضيئان , من تحت المغفر فناديت بأعلى صوتي : يا معشر المسلمين أبشروا هذا رسول الله صلى الله عليه وسلم فأشار إلي رسول الله صلى الله عليه وسلم أن أنصت, فلما عرف المسلمون رسول الله صلى الله عليه وسلم نهضوا به ونهض معهم نحو الشعب, ومعه أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعلي بن أبي طالب وطلحة بن عبيد الله والزبير بن العوام رضوان الله تعالى عليهم جميعاً والحرث بن الصمت ورهطٌ من المسلمين .. سيرة ابن هشام (( 3 / 38 ))

وروى البخاري عن محمد بن بشار حدثنا يحيى عن سعيد عن قتادة : أن أنس بن مالك رضي الله عنه حدثهم : أن النبي صلى الله عليه وسلم صعد أحدا، وأبو بكر وعمر وعثمان، فرجف بهم، فقال: ( اثبت أحد، فإنما عليك نبي وصديق، وشهيدان ) .. البخاري حديث رقم (( 3483 )) ورقم (( 3496 )) وأخرجه الترمذي كتاب فضائل الصحابة رقم (( 3787 )) وقال حسن.

ثبات النبي صلى الله عليه وسلم وأبي بكر وعمر يوم حنين :

وانحاز رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات اليمين ثم قال : أين أيها الناس هَلموا إلي, أنا رسول الله, أنا محمد بن عبد الله, قال شيء حملت الإبل بعضها على بعض, فانطلق الناسُ, إلا أنه قد بقي مع رسول الله صلى الله عليه وسلم نفرٌ من المهاجرين والأنصار وأهل بيته, وفيمن ثَبتَ مع من المهاجرين أبو بكر وعمر رضى الله عنهما, ومن أهل بيته علي بن أبي طالب والعباسُ بن عبد المطلب وأبو سفيان بن الحرث وابنهُ والفضلُ بن العباس وربيعةُ بن الحرث وأسامة بن زيد وأيمن بن أم أيمن بن عبيد, قُتل يومئدٍ .. سيرة أبن هشام (( 4 / 58, 59 )) وأخرجه الإمام أحمد (( 3 / 376 )) والبيهقي في دلائل النبوة (( 5 / 120, 126 )) والطبري في تاريخه (( 3 / 74 ))

إسلام عمر بن الخطاب رضوان الله تعالى عليه :

ولمّا قدم عمرو بن العاص وعبد الله بن أبي ربيعة على قريش ولم يدركوا ما طلبوا من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وردهم النجاشي بما يكرهون, وأسلم عمر بن الخطاب, كان رجُلاً ذا شكيمة لا يرامُ ما وراء ظهره, امتنع به أصحابُ رسول الله صلى الله عليه وسلم وبحمزة حتى عازوا قريشاً , أي غلبوهم , وكان عبد الله بن مسعود يقول : ما كنا نقدر على أن نصلي عند الكعبة حتى أسلم عمر, فلما أسلم عمر قاتل قريشاً حتى صلى عند الكعبة وصلينا معه .. سيرة لأبن هشام (( 1 / 361 )) وابن كثير في البداية والنهاية (( 3 / 99 ))

وقال البكائي حدثني مسعر بن كدام عن سعد بن إبراهيم قال : قال عبد الله بن مسعود إن إسلام عمر كان فتحاً وإن هجرته كانت نصراً وإن إمارته كانت رحمة ولقد كنا ما نصلي عند الكعبة حتى أسلم عمر, فلما أٍلم قاتل قريشاً حتى صلى عند الكعبة وصلينا معه .. نفس المصدر السابق , وابن سعد في الطبقات الكبرى (( 3 / 204 )) والبخاري (( 7 / 397 )) باب مناقب عمر بن الخطاب حديث رقم (( 3684 )) وابن أبي شيبة (( 7 / 479 ))

وقد كان عمر رضي الله عنه سيداً قبل الإسلام وكان سفيراً لقريش ، وكان منيعاً حتى إن النبي عليه الصلاة والسلام سأل الله أن يعز الإسلام بأحد العمرين ابن الخطاب وابن هشام, واستجاب الله تعالى في عمر بن الخطاب ولم يستجب لأبي جهل ..

وفي الحديث عن علي بن أبي طالب قال، ما علمت أحدا هاجر إلا مختفيا إلا عمر بن الخطاب، فإنه لما هم بالهجرة تقلد سيفه وتنكب قوسه وانتضى (وانتضي: وفي حديث علي: وذكر عمر فقال: (تنكب قوسه وانتضى في يده أسهما) أي أخذ واستخرجها من كنانته. يقال: نضا السيف من غمده وانتضاه، إذا أخرجه. النهاية 5/73. ) في يده أسهما وأتى الكعبة وأشراف قريش في بفنائها، فطاف سبعا ثم صلى ركعتين عند المقام ثم أتى حلقهم واحدة واحدة فقال: شاهت الوجوه! من أراد أن تثكله أمه ويؤتم ولده وترمل زوجته فليلقني وراء هذا الوادي! فما تبعه منهم أحد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 9:40 pm

وسنتحدث بإيجاز سريع عن الخليفة الأول: أبو بكر الصديق رضي الله عنه

هو عبد الله بن عثمان بن عامر بن كعب، ويجتمع مع النبي - صلى الله عليه وسلم - في مرة بن كعب، وكنيته أبو بكر، وعثمان هو اسم أبي قحافة، ولد أبو بكر بعد عام الفيل بسنتين وستة أشهر. وكان تاجراً جمع الأموال العظيمة التي نفع بها الإسلام حين أنفقها، وهو أول من أسلم من الرجال. وقد وصفة الرسول - صلى الله عليه وسلم - بالصديق، فعن أنس بن مالك - رضي الله عنه - قال: صعد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أُحداً ومعه أبو بكر وعمر وعثمان فرجف بهم فقال: { اثبت أحداً، فإنما عليك نبي وصديق وشهيدان } [رواه مسلم].

وأبو بكر - رضي الله عنه - أول من دعا إلى الله من الصحابة فأسلم على يديه أكابر الصحابة، ومنهم: عثمان بن عفان، وطلحة، والزبير، وعبد الرحمن بن عوف، وأبو عبيدة، رضي الله عنهم أجمعين.

وقد قال عنه الرسول - صلى الله عليه وسلم -: { إن من أمنِّ الناس عليَّ في صحبته وذات يده أبو بكر } [رواه الترمذي]. وكان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقضي في مال أبي بكر كما يقضي في مال نفسه. وعن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: { ما نفعني مال قط ما نفعني مال أبي بكر } [رواه أحمد]. فبكى أبو بكر وقال: " وهل أنا ومالي إلا لك يارسول الله ". وإنفاق أبي بكر هذا كان لإقامة الدين والقيام بالدعوة فقد أعتق بلالاً وعامر بن فهيرة وغيرهما كثير.

وفي الترمذي وسنن أبي داود عن عمر - رضي الله عنه - قال: " أمرنا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أن نتصدق، فوافق ذلك في مالاً، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم -: { ما أبقيت لأهلك؟ } فقلت: مثله، وأتى أبو بكر بكل ما عنده، فقال: { يا أبا بكر، ما أبقيت لأهلك؟ } قال: أبقيت لهم الله ورسوله، قلت: لا أسابقه إلى شيء أبداً ".

وكانت أحب نساء الرسول - صلى الله عليه وسلم - إليه عائشة ابنة الصديق رضي الله عنهما.

ولأبي بكر ذروة سنام الصحبة، وأعلاها مرتبة، فإنه صحب الرسول - صلى الله عليه وسلم - من حين بعثه الله إلى أن مات، فقد صحبه في أشد أوقات الصحبة، ولم يسبقه أحد فيها، فقد هاجر معه واختبأ معه في الغار قال الله تعالى: ﴿ إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا ﴾ [التوبة:40]، والصديق - رضي الله عنه - أتقى الأمة بدلالة الكتاب والسنة، قال تعالى: ﴿ وَسَيُجَنَّبُهَا الْأَتْقَى (17) الَّذِي يُؤْتِي مَالَهُ يَتَزَكَّى (18) وَمَا لِأَحَدٍ عِندَهُ مِن نِّعْمَةٍ تُجْزَى (19) إِلَّا ابْتِغَاء وَجْهِ رَبِّهِ الْأَعْلَى ﴾ [الليل:17-20].

وقد ذكر غير واحد من أهل العلم أنها نزلت في أبي بكر.

ولأبي بكر من الفضائل والخصائص التي ميّزه الله بها عن غيره كثير، منها: أنه أزهد الصحابة، وأشجع الناس بعد رسول الله - صلى عليه وسلم -، وأنه أحب الخلق إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، ولم يَسُؤهُ قط، وهو أفضل الأمة بعد النبي عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم، وهو أول من يدخل الجنة، كما روى أبو داود في سننه أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال لأبي بكر: { أما إنك يا أبا بكر أول من يدخل الجنة من أمتي } [رواه الحاكم]. وهو أحق الناس بالخلافة بعد رسول الله - صلى الله عليه وسلم -.. وتأمل في خصال اجتمعت فيه في يوم واحد: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لأصحابه: { من أصبح منكم اليوم صائماً؟ فقال: أبوبكر: أنا، قال: فمن تبع منكم اليوم جنازة؟ فقال أبوبكر: أنا، قال: هل فيكم من عاد مريضاً؟ قال أبوبكر: أنا، قال: هل فيكم من تصدق بصدقة؟ فقال أبوبكر: أنا، قال: ما اجتمعن في امرىءٍ إلا دخل الجنة } [رواه مسلم].

وكما كتب الله لأبي بكر - رضي الله عنه - أن يكون مع الرسول ثاني اثنين في الإسلام، فقد كتب له أن يكون ثاني اثنين في غار ثور، وأن يكون ثاني اثنين في العريش الذي نُصب للرسول - صلى الله عليه وسلم - في يوم بدر.

ولعلم الصحابة بمكانه وقربه من الرسول وفضله وسابقة إسلامه، فقد بايعوه بعد وفاة الرسول - صلى الله عليه وسلم - بالخلافة، وقد كان أمر وفاة الرسول - صلى الله عليه وسلم - ذا حزن وفزع وصدمة عنيفة، وقف لها أبوبكر ليعلن للناس في إيمان عميق قائلاً: " أيها الناس، من كان يعبد محمداً فإن محمداً قد مات، ومن كان يعبد الله فإن الله حيٌّ لا يموت "، ثم تلا على الناس قول الله - عز وجل - لرسوله ﴿ إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُم مَّيِّتُونَ ﴾ [الزمر:30].

وتمت البيعة بإجماع من المهاجرين والأنصار. وقد كانت سياسته العامة والخاصة خيرٌ للإسلام والمسلمين و الناس كافة، أوجزها في كلمة قالها خطيباً في مسجد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بعد أخذ البيعة قال: " أيها الناس، إني قد وُلِّيت عليكم ولست بخيركم، فإن أحسنت فأعينوني، وإن أسأت فقوِّموني، الصدق أمانة، والكذب خيانة، والضعيف فيكم قويٌ عندي حتى آخذ الحق له إن شاء الله، والقوي فيكم ضعيفٌ عندي حتى آخذ الحق منه إن شاء الله، لا يدع قوم الجهاد في سبيل اللّه إلا ضربهم الله بالذل، ولا تشيع الفاحشة في قوم قط إلا عمهم الله بالبلاء، أطيعوني ما أطعت الله ورسوله، فإذا عصيتُ الله ورسوله فلا طاعة لي عليكم ".

وهي خطبة شاملة جامعة أتبعها بالعمل لخدمة هذا الدين ونشره، فأنفذ جيش أسامة بن زيد، وبلغ من تكريم أبي بكر لهذا الجيش الذي جهزه الرسول - صلى الله عليه وسلم - أن سار في توديعه ماشياً على قدميه، وأسامة راكب، وقد أوصى الجيش بوصية عظيمة فيها تعاليم الإسلام ومبادئه السمحة.

ثم قام أبو بكر بعمل عظيم لا ينهض له إلا الرجال الموفقون، فقد وقف للردة التي وقعت بعد وفاة الرسول - صلى الله عليه وسلم - موقفاً لا هوادة فيه ولا ليونة، وقال كلمته المشهورة: " والله لأقاتلن من فرّق بين الصلاة والزكاة، فإن الزكاة حق المال، والله لو منعوني عقالاً كانوا يؤدونها إلى رسول الله لقاتلتهم على منعها ". ولما يسر الله عز وجل القضاء على المرتدين انطلقت عينا أبي بكر خارج الجزيرة العربية؛ رغبة في نشر هذا الدين وإخراج الناس من الظلمات إلى النور، فوجَّه الجيوش إلى الجهاد في أرض فارس والروم، وجعل على قائد جبهة الفرس خالد بن الوليد رضي الله عنه، وعلى قائد جبهة الروم أبو عبيدة عامر بن الجراح رضي الله عنه. وكانت أولى المواقع العظيمة موقعة اليرموك التي فتح الله فيها للمسلمين أرض الروم وما وراءها.

ومن أجلِّ أعمال أبي بكر - رضي الله عنه - جمع القرآن الكريم، وقد عهد بذلك إلى زيد بن ثابت - رضي الله عنه -، فقام بالأمر حتى كتب المصحف في صحف جُمعت كلها ووضعت عند أبي بكر، حتى انتقلت من بعده إلى عمر، ثم إلى عثمان رضي الله عنهم أجمعين.

مرض أبو بكر - رضي الله عنه - وتوفي في جمادى الآخر سنة 13هـ ودفن بجوار الرسول - صلى الله عليه وسلم -، وكانت مدة خلافته سنتين وثلاثة أشهر، وعهد للخلافة من بعده إلى عمر بن الخطاب - رضي الله عنه -.

اللهم ارض عن أبي بكر، واجزه الجزاء الأوفى؛ جزاء ما قدم للإسلام والمسلمين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
doubleur1987
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 117
تاريخ التسجيل : 08/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 9:54 pm

اامين وتولى اللهم الظالمين واحشر من تشيع و اقيمة عليه الحجة مع ابي لؤلؤة المجوسي وابن سبا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سوسولا
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 75
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 10:38 pm



التاريخ الذي يخفي حقيقة مقتل الإمام الحسين عليه السلام هو نفسه التاريخ الذي
يحكي لنا قصص ألف ليلة و ليلة و يبين محاسن نفسه و من كانو يحكمون في ذلك الزمن الجاهل


أنا لم أسمع بحياتي أن الشيخين بارزو و حاربو يوما و حتى إن كانو يحاربون كانو يفرون من المعركة

وعمر حينما صارع لم يصارع سوى جنيا


لدينا كتبا سنية قديمة تجدونها في المكتبات الخاصة بالدولة وهي تابعة للبلدية وهي موجودة في كل ربوع الوطن أو في مكتبة الجامعات وهذا الكتاب يمكنكم أن تحصلو عليه من هناك إذا أردتم فعلا المعرفة










و للاستزادة ننقل لكم :

في الجامع لأحكام القرآن للقرطبي - تفسير سورة البقرة - آية 255 - ج3 - ص267 فصاعدا - ط دار الكتب العلمية :
" ورُوي عن عمر أنه صارع جنِّياً فصرعه عمر رضي الله عنه، فقال له الجني: خلِّ عني حتى أُعلمك ما تمتنعون به منا، فخلى عنه وسأله فقال: إنكم تمتنعون منا بآية الكرسي."

و كذلك :

" وفي مسند الدّارِمِيّ أبي محمد قال الشعبيّ قال عبد الله بن مسعود: لقِي رجل من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم رجلاً من الجنّ فصارعه فصرعه الإنسيّ، فقال له الإنسي: إني لأراك ضئيلاً شَخِيتاً كأن ذُرَيْعتيْك ذُرَيْعتا كلب فكذلك أنتم معشر الجن، أم أنت من بينهم كذلك؟ قال: لا والله? إني منهم لضَليع ولكن عاوِدْني الثانية فإن صرعتني علمتك شيئاً ينفعك، قال نعم، فصرعه، قال: تقرأ آية الكرسيّ: {اللَّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ} ؟ قال: نعم؛ قال: فإنك لا تقرأها في بيت إلا خرج منه الشيطان له خَبَج كَخَبج الحمار ثم لا يدخله حتى يصبح. أخرجه أبو نعيم عن أبي عاصم الثقفيّ عن الشعبيّ. وذكره أبو عبيدة في غريب حديث عمر حدّثناه أبو معاوية عن أبي عاصم الثقفيّ عن الشعبيّ عن عبد الله قال: فقيل لعبد الله: أهو عمر؟ فقال: ما عسى أن يكون إلا عمر?. "

و لسان العرب لابن منظور - ط دار إحياء التراث - في معنى كلمة ضليع :
" وفـي الـحديث أَنَّ عمر، رضي الله عنه، صارَعَ جِنِّـيّاً فَصَرَعَه عمرُ ثمّ قال له: ما لِذِراعَيْكَ كأَنّهما ذِراعا كلب؟ يَسْتَضْعِفُه بذلك، فقال له الـجِنِّـيّ: أَما إِنـي منهم لَضَلِـيعٌ أَي إِنـي منهم لعَظيم الـخَـلْقِ. والضَّلِـيعُ: العظيم الـخـلق الشديد. "


فحيوا أبا حفص !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 10:41 pm

ولما لم يقاتل علي لما اخذت خلافته و ابنته غصبا من الكفار...حاشاه امامنا حيدرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 10:43 pm

ابا حفص يكفيه فخرا قضاؤه على اجدادكم المجوس...لذا تكرهونه يا اذيال الفرس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
doubleur1987
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 117
تاريخ التسجيل : 08/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 10:50 pm

سوسولا كتب:


التاريخ الذي يخفي حقيقة مقتل الإمام الحسين عليه السلام هو نفسه التاريخ الذي
يحكي لنا قصص ألف ليلة و ليلة و يبين محاسن نفسه و من كانو يحكمون في ذلك الزمن الجاهل


أنا لم أسمع بحياتي أن الشيخين بارزو و حاربو يوما و حتى إن كانو يحاربون كانو يفرون من المعركة

وعمر حينما صارع لم يصارع سوى جنيا


لدينا كتبا سنية قديمة تجدونها في المكتبات الخاصة بالدولة وهي تابعة للبلدية وهي موجودة في كل ربوع الوطن أو في مكتبة الجامعات وهذا الكتاب يمكنكم أن تحصلو عليه من هناك إذا أردتم فعلا المعرفة



[img]http://up.7cc.com/upfiles/


[URL=http://up.7cc.com/]



بل تاتريخ الف ليلة و ليلة هو الذي يسير لكم دينكم من يدعي ان الحسين يجري السحاب و يقسم الارزاق و ان يوم القيامة يخير الله بين يحاسبهم هو او علي فيختار الناس عليا هذا هو مذهبكم مذهب الف كفرة و كفرة فلتستميعي الى خرافات معمميكم ثم ما ادراني بصحة الرواية التي نقلتيها و في اي سياق وردت فانتم اهل كذب و تلبيس و المهم الان ان كان لديك حجة فما تعقيبك على ردي في تفسيرك لاية ثاني اثنين في الغا
ر

في الجامع لأحكام القرآن للقرطبي - تفسير سورة البقرة - آية 255 - ج3 - ص267 فصاعدا - ط دار الكتب العلمية :
" ورُوي عن عمر أنه صارع جنِّياً فصرعه عمر رضي الله عنه، فقال له الجني: خلِّ عني حتى أُعلمك ما تمتنعون به منا، فخلى عنه وسأله فقال: إنكم تمتنعون منا بآية الكرسي."

و كذلك :

" وفي مسند الدّارِمِيّ أبي محمد قال الشعبيّ قال عبد الله بن مسعود: لقِي رجل من أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم رجلاً من الجنّ فصارعه فصرعه الإنسيّ، فقال له الإنسي: إني لأراك ضئيلاً شَخِيتاً كأن ذُرَيْعتيْك ذُرَيْعتا كلب فكذلك أنتم معشر الجن، أم أنت من بينهم كذلك؟ قال: لا والله? إني منهم لضَليع ولكن عاوِدْني الثانية فإن صرعتني علمتك شيئاً ينفعك، قال نعم، فصرعه، قال: تقرأ آية الكرسيّ: {اللَّهُ لاَ إِلَـهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ} ؟ قال: نعم؛ قال: فإنك لا تقرأها في بيت إلا خرج منه الشيطان له خَبَج كَخَبج الحمار ثم لا يدخله حتى يصبح. أخرجه أبو نعيم عن أبي عاصم الثقفيّ عن الشعبيّ. وذكره أبو عبيدة في غريب حديث عمر حدّثناه أبو معاوية عن أبي عاصم الثقفيّ عن الشعبيّ عن عبد الله قال: فقيل لعبد الله: أهو عمر؟ فقال: ما عسى أن يكون إلا عمر?. "

و لسان العرب لابن منظور - ط دار إحياء التراث - في معنى كلمة ضليع :
" وفـي الـحديث أَنَّ عمر، رضي الله عنه، صارَعَ جِنِّـيّاً فَصَرَعَه عمرُ ثمّ قال له: ما لِذِراعَيْكَ كأَنّهما ذِراعا كلب؟ يَسْتَضْعِفُه بذلك، فقال له الـجِنِّـيّ: أَما إِنـي منهم لَضَلِـيعٌ أَي إِنـي منهم لعَظيم الـخَـلْقِ. والضَّلِـيعُ: العظيم الـخـلق الشديد. "


فحيوا أبا حفص !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سوسولا
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 75
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 11:15 pm



أنا لا أتبع هذا










ونحن أحرار

بل أتبع هذا الحبيب لأنه يوصلني للمحبوب وهو نبيي و شفيعي يوم القيامة الطاهرين الشرفاء








أنصحك نصيحة لوجه الله إذهب للمكاتب و أبحث عن هاته الكتب فنحن نساء تعبنا و بحثنا ولا أنتم تعودتم النساء تخدم و الرجال قاعدين مثل النسا في الدار و تشراك الفم يامادراك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    السبت يناير 08, 2011 11:34 pm

و الله انكم حقا جهال. قصةشرب عمر الخمر هنا قبل ان تحرم روحي اقراي يا عديمة الثقافة...و هي حرمت على 3 مراحل و لم تحرم مرة واحدة..و كل الععرب كانت تشربها..والله انتم افاعي....تقرؤون ويل للمصلين.....
اترين نحن رجالنا مثقفين ليس مثلكم نسالكم تجرو تبحثون...راسكم ف المتعة.....هههههههههههههه

والله انكم حق قوم لا تقرؤون و ان قراءتم لا تفهمون..انا سني بصح ف التشيع نديك للواد ونردك عطشانة.....
ياخي حابسين.....كل هذا كره لمن حطم دولتكم.....
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سوسولا
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 75
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    الأحد يناير 09, 2011 12:51 am



تضحك على همك اللي أنت فيه ؟؟؟؟
فمن ضحك أولا بكي أخيرا

بدل اللسق و النسخ أبحث و لا تتكبر فالشيطان أبى و تكبر وكان من الكافرين


المتعة أنزلت في سورة النساء فبدل من أن تجلس على الأنترنت خذ المصادر االتي نعرضها و أذهب لمكتبة الحكومة و أبحث عنها أو في مكتبة الجامعات فنحن عندنا كتب كثيرة لكن مهجورة فكلها وجدتها و قرأتها


هذا عمر الذي حرم المتعة الذي تخص فقط المرأة المطلقة و الأرملة و التي تدخل في العدة لمدة 4 شهور بعد إنتهاء مدة الزواج أو الرجوع لنفس الشخص في فترة العدة وهي لا تجوز للبنت البكر
أي للفتاة الغير متزوجة لكن تجوز للشاب الغير متزوج
حفاظا عليه
حتى يحمي الله العالم من الزنى و الفسق و الفساد فالله خلق الناس و يعلم خباياهم و نزواتهم لا يوجد شئ لم يعالج فالله أعلم بالعباد و ظروفهم المادية و عدم قدرتهم على الزواج كي يحصنهم و يحصن كذلك المطلقة و الأرملة من الفسق فهل أنت أعلم بالله على العباد ؟؟؟؟؟

فكل الزنات الذين تراهم في بلادنا ذنوبهم في رقبة خليفتهم هذا الذي يمنع ما أحله الله لعباده
في عوض تشراك الفم خذ المصادر و روح أبحث عنهم





]

وهنا أنظر كيف يفر شيوخكم من الحرب و كيف فتح الله خيبر على يد من يحب الله ورسوله و يحبه الله و الرسول

شوف النظافة و الحب بين الإمام علي و ربه و رسوله الأعظم محمد بن عبد الله


أضحك دركا حجتك أضعف و أوهن من بيت العنكبوت






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    الأحد يناير 09, 2011 12:59 am

استغفر الله تريدون تحليل الزنا قسرا..شئ لا يدخل العقل حقا انكم من دون نخوة او شرف...
اما عن زواج المتعة فهل ترضى لابنتك ان تتزوج في اليوم الواحد عدة مرات ما دام هذا الزواج غير مقيد بعدد ثم بالله عليك ان تجيبنى اليس في بطون نسائكم ارحام ولمن ينسب الولد اذا حملت المراة من هذا الزواج المتكرر اليس في ذلك اختلاطللانساب
ان كان هذا ما تراه حفظا لكرامة المراة فلقد صدقت نضرتي فيك حين قلت انك لست جزائريه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سوسولا
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 75
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    الأحد يناير 09, 2011 1:14 am



لماذا تهربون ؟؟؟؟ شفت كم نحن مؤمنون ؟؟؟؟
أما المتعة فمن تطاول على تحريم ما حلله الله هو الذين تدافعون عنه و المصيبة أن جنوده يخفون ذلك
لكن يمكرون و يمكر الله و الله خير الماكرين لماذا لا تأخذ المصادر و تذهب للبحث
فالله عز وجل أول ما أنزل القرآن قال إقرأ

فالعلم نور و الجهل ضلام فأنتم والله في ضلال لكن كما قال الله تعالى إن أكثرهم للحق كارهون

أولست أن إبن بلدي فأعلم أنك تأخذ النصيحة من القريب أولى و أنا لم أقل لك تشيع لكن أبحث و أنصر الله و رسوله
إن تنصرو الله ينثركم و أنا هنا و الله لا أثوم غلا بالواجب
ألم يقل الله إن المؤمنون يأمرون بالمعروف و ينهون عن المنكر
فنحن هم المؤمنين أدلتي كلها قاطعة بالصورة فأذهب و أبحث بدل تشراك الفم

ولا تأتيك الحمية فتندفع فالإعتراف بالخطأ فضيلة و ليست هزيمة














شوف التحريف







يلبث المطالع في كتب المخالفين طويلاً حتى يجد التحريف في كتب الوهابية عادة امتهنوها بل و يحاولون احترافها و إن كانوا بها فشلة لأبعد الحدود و بلا أي حياء يُذكر. نعود هنا بتحريف جديد و هذه المرة في صحيحهم البخاري و الذي أصبح اسم الصحيح فيه "طرفة" لا أكثر.

إليكم الصور بلا أي مقدمات أخرى.

أولاً: النسخة الأصلية و فيها العبارة كاملة:
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    الأحد يناير 09, 2011 1:30 am

يا لالا اقراي مليح وما تغلطيش يا بنت البلاد انا راني نضرب على شرفك من ان يجعلك الرجال وسيلة للترفيه و قد كرمك الاسلام.. لعنه الله من دين يدعو للزنا..
كانت محللة ثم حرمت احلت الامرة للضرورة....أن رسول الله (ص) أذن لبعض صحابته بهذا الزواج عام الفتح فقط

بالنسبة لزواج المتعة أو الزواج المؤقت فهو أحد الأنكحة التى كانت قبل الإسلام ، و هو زواج يتم بإيجاب و قبول و مهر و يثبت به نسب الولد و التوارث بينه و بين أبويه، و لكنه يختلف عن الزواج الذى إرتضاه ربنا شرعاً أبدياً لأمة الإسلام فى عدة مسائل أهمها عنصر التأقيت، إذ ينتهى بحلول أجل معين ـــ و الشريعة الخالدة حرصت على ضمان حفظ كيان الأسرة و جعلت الرابطة الزوجية ميثاقاً غليظاً ، لذا حتى فى تشريع الطلاق وضعت العدة و فرقت بين طلاق البدعة و طاق السنة ..إلخ ، كل هذا لضمان بقاء الأسرة و عدم افتراقها إلا بعد إستحالة المعيشة بين الزوجين ـــ و حكم هذا الزواج هو التحريم الأبدى إذ ثبت عن رسول الله (ص) بالأحاديث الصحيحة أنه أباحه للضرورة فى عام الفتح ثم أخبر بتحريمه إلى يوم القيامة و الله سبحانه و تعالى هو المشرع ، له الأمر و الملك سبحانه،
الأدلة التحريم:
1) أما من إحتج لشرعية زواج المتعة بقوله تعالى ((فَمَا اسْتَمْتَعْتُم بِهِ مِنْهُنَّ فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ فَرِيضَةً )) فنجيبه بالأتى:
أ- قال ابن كثير {وَقَوْله تَعَالَى " فَمَا اِسْتَمْتَعْتُمْ بِهِ مِنْهُنَّ فَآتُوهُنَّ أُجُورهنَّ فَرِيضَة " أَيْ كَمَا تَسْتَمْتِعُونَ بِهِنَّ فَآتُوهُنَّ مُهُورهنَّ فِي مُقَابَلَة ذَلِكَ كَمَا قَالَ تَعَالَى " وَكَيْف تَأْخُذُونَهُ وَقَدْ أَفْضَى بَعْضكُمْ إِلَى بَعْض " }
و نقل القرطبى عن َ الْحَسَن وَمُجَاهِد وَغَيْرهمَا :{ الْمَعْنَى فَمَا اِنْتَفَعْتُمْ وَتَلَذَّذْتُمْ بِالْجِمَاعِ مِنْ النِّسَاء بِالنِّكَاحِ الصَّحِيح " فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ " أَيْ مُهُورَهُنَّ , فَإِذَا جَامَعَهَا مَرَّة وَاحِدَة فَقَدْ وَجَبَ الْمَهْر كَامِلًا إِنْ كَانَ مُسَمًّى , أَوْ مَهْر مِثْلهَا إِنْ لَمْ يُسَمَّ . فَإِنْ كَانَ النِّكَاح فَاسِدًا فَقَدْ اِخْتَلَفَتْ الرِّوَايَة عَنْ مَالِك فِي النِّكَاح الْفَاسِد , هَلْ تَسْتَحِقّ بِهِ مَهْر الْمِثْل , أَوْ الْمُسَمَّى إِذَا كَانَ مَهْرًا صَحِيحًا ؟ فَقَالَ مَرَّة الْمَهْر الْمُسَمَّى , وَهُوَ ظَاهِر مَذْهَبه ; وَذَلِكَ أَنَّ مَا تَرَاضَوْا عَلَيْهِ يَقِين , وَمَهْر الْمِثْل اِجْتِهَاد فَيَجِب أَنْ يُرْجَع إِلَى مَا تَيَقَّنَّاهُ ; لِأَنَّ الْأَمْوَال لَا تُسْتَحَقّ بِالشَّكِّ . وَوَجْه قَوْله : " مَهْر الْمِثْل " أَنَّ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( أَيّمَا اِمْرَأَة نُكِحَتْ بِغَيْرِ إِذْن وَلِيّهَا فَنِكَاحهَا بَاطِل فَإِنْ دَخَلَ بِهَا فَلَهَا مَهْر مِثْلهَا بِمَا اِسْتَحَلَّ مِنْ فَرْجهَا ) . قَالَ اِبْن خُوَيْزِ مَنْدَادٍ : وَلَا يَجُوز أَنْ تُحْمَل الْآيَة عَلَى جَوَاز الْمُتْعَة ; لِأَنَّ رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ نَهَى عَنْ نِكَاح الْمُتْعَة وَحَرَّمَهُ ; وَلِأَنَّ اللَّه تَعَالَى قَالَ : " فَأَنْكِحُوهُنَّ بِإِذْنِ أَهْلِهِنَّ " وَمَعْلُوم أَنَّ النِّكَاح بِإِذْنِ الْأَهْلِينَ هُوَ النِّكَاح الشَّرْعِيّ بِوَلِيٍّ وَشَاهِدَيْنِ , وَنِكَاح الْمُتْعَة لَيْسَ كَذَلِكَ .}

كما أن الأيات بينات فالله تعالى يقول : ( وأحل لكم ما وراء ذلكم ) فالكلام كله في النكاح الصحيح ، وليس من المتعة في شيء ، ولذلك ذلك قال تعالى : { فما استمتعتم به منهن فآتوهن أجورهن فريضة ، ولا جناح عليكم فيما تراضيتم به من بعد الفريضة ، إن الله كان عليما حكيما } . وقال : { والمحصنات من النساء إلا ما ملكت أيمانكم كتاب الله عليكم وأحل لكم ما وراء ذلكم أن تبتغوا بأموالكم محصنين } وقف عند قوله تعالى : { محصنين } فلو كانت الآية في المتعة لما قال الله : {محصنين } لأن المتعة لا تحصن ، فلو كانت الآية في المتعة ما قال : { محصنين } لأنها لا تدخل في الإحصان . ولذلك هذه الرواية عندهم عن إسحاق بن عمار قال : سألت أبا إبراهيم عليه السلام (موسى الكاظم) عن الجل إذا هو زنا وعنده الأمة يطأها ، تحصنه الأمة ، قال : نعم . قال : فأن كانت عنده امرأة متعة أتحصِّنُهُ ، قال : لا ، إنما هو على الشيء الدائم عنده . وهذا في وسائل الشيعة جـ 28 ص ( 68 ). فالآية إذن ليست في المتعة ، وإنما هي في النكاح الصحيح ، بدلالة ما قبلها ، أنها ذكرت في المحرمات ، فذكر الله تبارك وتعالى ما يحل ، ثم بدلالة قول الله تبارك وتعالى : { محصنين } ، والمتعة كما قلنا لا تحصن إنما الذي يحصن هو النكاح الشرعي بدلالة قولهم هم .
قال الزجاج :{ إن هذه الآية غلط فيها قوم غلطا عظيما لجهلهم باللغة وذلك أنهم ذهبوا إلى قوله فما استمتعتم به منهن من المتعة التي قد اجمع أهل العلم أنها حرام ، وإنما معنى فما استمتعتم به منهن أي فما نكحتم منهن على الشريطة التي جرى في الآية أنه الإحصان ، أن تبتغوا بأموالكم محصنين أي عاقدين التزويج ، فآتوهن أجورهن فريضة أي مهورهن} . لسان العرب جـ 8 ص ( 329 ), وقد ذكر الله تبارك وتعالى التمتع في غير النكاح في مواضع من كتابه الكريم كما قال جل ذكره : { أذهبتم طيباتكم في حياتكم الدنيا واستمتعتم بها } وقال جل ذكره : { فاستمتعتم بخلاقكم } فلا يلزم من ذكر كلمة متعة أنها تكون دائما على هذا الذي زعموه وهو نكاح المتعة . وأما الأجر أنه ذكر الأجر في الآية : { فما استمتعتم به منهن فآتوهن أجورهن فريضة } ، قالوا اذكر الأجر دليلا على ذكر المتعة . وهذا غير صحيح وذلك أن الأجر أيضا يذكر ويراد به المهر كما قال الله جل وعلى : { والمحصنات من المؤمنات والمحصنات من الذين أوتوا الكتاب من قبلكم إذا آتيتموهن أجورهن } وقال جل ذكره : { فأنكحوهن بإذن أهلهن وآتوهن أجورهن } والمتعة ليس فيها إذن الأهل . وقال جل ذكره : { يا أيها إنا أحللنا لك أزواجك الذي آتيت أجورهن } أي مهورهن . وقال سبحانه : { ولا جناح عليكم أن تنكحوهن إذا آتيتموهن أجورهن } . فالأجر يذكر ويراد به المهر الذي هو النكاح الصحيح
أما من قال أنها فى زواج المتعة كان عمدته ما روى عن ابن عباس أنه قرأ ((فَمَا اِسْتَمْتَعْتُمْ بِهِ مِنْهُنَّ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ)) نقول إن هذه القراءة غير صحيحة وهي قراءة شاذة ، لا هي من السبع ولا هي من العشر لا يحتج بها


ب- أن هذا الزواج لم يبح إلا للضرورة كما أسلفنا فى ظرف خاص علماً أنه لم يسمح به مع المؤمنات. بل كان سبب أباحته فى هذا الظرف هو تغرب المؤمنين عن نسائهم فى غزو أرض لا إسلام فيها

ج- جاءت الأحاديث مصرحة بتحريمه منها ما رواه مسلم عن ‏ ‏محمد بن عبد الله بن نمير قال‏ ‏حدثنا ‏ ‏أبي ‏ ‏حدثنا ‏ ‏عبد العزيز بن عمر ‏ ‏حدثني ‏ ‏الربيع بن سبرة الجهني ‏ ‏أن ‏ ‏أباه ‏ ‏حدثه ‏ ‏أنه كان مع رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏فقال يا أيها الناس ‏ ‏إني قد كنت أذنت لكم في ‏‏ الاستمتاع ‏ ‏من النساء وإن الله قد حرم ذلك إلى يوم القيامة فمن كان عنده منهن شيء فليخل سبيله ولا تأخذوا مما آتيتموهن شيئا
راجع أبضاً صحيح الألباني صحيح الجامع 7878، صحيح ابن ماجة 1597
2) و لمن إحتج لشرعية زواج المتعة باباحة نفر قليل من الصحابة الكرام له فنجيب بالأتى:
أ- إن ورود هذا القول عن بعض الصحابة الكرام لا يعارض تحريمه، فهو عائد لا محالة لعدم بلوغ الدليل ، و معلوم أن السنة لم تجتمع لأحد بعد رسول الله (ص) كاملة، و كل إنسان يؤخذ من قوله و يُترك إلا رسول الله (ص)، و قال الشافعى: " ما منا إلا رد و رد عليه" و قال أبو حنيفة " إذا خالف قولى الدليل فاضربوا بكلامى عرض الحائط"، و قال الإمام مالك" كل يؤخذ من قوله و يُترك إلا صاحب هذا القبر، و أشار لقبر رسول الله (ص)"
و حسبنا أن نعلم أن أشهر من حُكى عنه إباحتها من الصحابة الكرام كان إبن عباس رضى الله عنه، و قد ثبت عنه أن إباحتها تكون فقط فى حالة الضرورة و الحاجة، فلما بلغه إكثار الناس منها رجع.
قال الخطابى [ إن سعيد بن الجبير، قال قلت لإبن عباس: هل تدرى ما صنعت و بما أفتيت؟....قد سارت بفتياك الركبان، و قالت فيه الشعراء، قال: و ما قالوا؟ قلت: قالوا:
قد قلت للشيخ لما طال محبسه يا صاح هل لك فى فتيا ابن عباس
هل لك فى رخصة الأطراف أنسة تكون مثواك حتى رجعة الناس؟
فقال ابن عباس: (إنا لله و إنا إليه راجعون! والله ما بهذا أفتيت ولا هذا أردت و ولا أحللت إلا مثل ما أحل الله الميتة و الدم و لحم الخنزير، و ما تحل إلا لمضطر، و ما هى إلا كالميتة و الدم و لحم الخنزير..أه]
ب- قال الإمام الشوكانى [ على كل حال فنحن متعبدون بما بلغنا عن الشارع ، و قد صح لنا التحريم المؤبد، و مخالفة طائفة من الصحابة له غير قادحة في حجيته، ولا قائمة لنا بالمعذرة عن العمل به، كيف و الجمهور من الصحابة قد حفظوا التحريم و عملوا به، و رووه لنا، حتى قال ابن عمر-- فيما أخرجه ابن ماجة باسناد صحيح- أن رسول الله (ص) : ((أن لما فى المتعة ثلاثاً ثم حرمها، و الله لا أعلم أحداً تمتع و هو محصن إلا رجمته بالحجارة)) ، وقال أبو هريرة فيما يرويه عن النبى (ص) " هدم المتعة الطلاق و العدة و الميراث" أخرجه الدارقطنى و حسنه الحافظ، ولا يمنع من كونه حسناً كون إسناده فيه مؤمل إبن إسماعيل لأن الإختلاف فيه لا يخرج الحديث عن حد الحسن إذا إنضم إليه من الشواهد ما يقويه كما هو شأن الحسن لغيره....أه ]
3) و أخيراً من إحتج بأن التحريم لم يصدر عن رسول الله (ص) و إنما صدر عن عمر ابن الخطاب رضى الله عنه فى عهد خلافته ، فنجيب بأن النصوص الصحيحة الصريحة أكدت أن التحريم صدر عن رسول الله (ص) فيظهر بطلان الإعتراض، و ما فعله أمير المؤمنين عمر لا يعدو أن يكون دليلاً أخر يؤكد علم جل الصحابة بالتحريم، فأراد عمر رضى الله عنه نشر هذا العلم ? تأكيد الخبر الثابت ليس أكثر،
و ما كان الصحابة الكرام ليقروا عمر على خطأ أو بدعة ، و ما كان للفاروق صاحب رسول الله فى الدنيا و البرزخ و الأخرة أن يشرع بفى دين الله ما ليس منه و حاشاه
و أما الحديث المنسوب للإمام على و الذى يقول أما حديث ( لولا أن عمر نهى عن المتعة ما زنى إلا شقي ) نقول أن هذه الرواية باطلة , فهي من روايات المفضل بن عمر والذي هو ضعيف عند الجميع . قال النجاشي: المفضل بن عمر أبو عبد الله وقيل أبو محمد الجعفي الكوفي ، فاسد المذهب ! مضطرب الرواية لا يعبأ به و قيل : أنه كان خطابيا و قد ذكرت له مصنفات لا يعول عليها و إنما ذكره للشرط الذي قدمناه له . رجال النجاشي 2/359 -360 . وقال ابن الغضائري كما نقل عنه صاحب مجمع الرجال للقهبائي 6/131 والحلي في رجاله ص258 وأبو داود الحلي في رجاله ص280 : المفضل بن عمر الجعفي أبو عبد الله ضعيف متهافت مرتفع القول خطابي وقد زيد عليه شيء كثير وحمل الغلاة في حديثه حملا عظيما ولا يجوز أن يكتب حديثه . مجمع الرجال للقهبائي 6/131 والحلي في رجاله ص258 وأبو داود الحلي في رجاله ص280 . وقال الأردبيلي: وروى روايات غير نقية الطريق في مدحه وأورد الكشي أحاديث تقتضي مدحه والثناء عليه لكن طرقها غير نقية كلها ، وأحاديث تقتضي ذمه والبراءة منه وهي أقرب إلى الصحة فالأولى عدم الاعتماد والله أعلم . جامع الرواة 2/258
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سوسولا
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 75
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    الأحد يناير 09, 2011 1:39 am


أنت إنسان متعالي و متكبر ولا تريد أن تعترف بالحق
و الشيطان تكبر فكان من الكافرين
و أخرج من رحمة الله
لعنة الله عليه و على أتباعه و جنوده من الجن و الإنس

و النسخ و اللسق هذا الذي تفلحون فيه مصادري موجودة طلبت منك أن تذهب و تبحث لفائدتك ولنفسك لكنك لم تقل حتى نعم أو عند الحق يا أختي خليني نبحث و نشوف ؟؟؟

فالموضوع يا أخي جنة أم نار فالله يحشركم مع من تحبون و نحن مطمئنون في من نحبهم و نتبعهم لكن أنتم تركتم الصح و تمشو وراء التاريخ و التزييف سبحان الله ؟؟؟؟؟
لأنت لا تريد الحق و الله يقول و أكقرهم للحق كارهون

أما بالنسبة لشرفي فالحمد لله بنت رجال و أخت رجال و متزوجة و عندي راجل سبع سيد الرجالة شاوي ولد الثوار و الأحرار وعندي منه تبارك الله طفلة و طفل ربي يحفظهم لي و لباباهم

و عندي عشرة خاوة معظمهم ميليتير يحبو لبلاد الواحد قد الباب يهزك و يهرب بيك
فدافع أنت على نفسك لأنك فعلا قاعد كي لولية اللي تشف الحجرة الشجرة

نستناك أنت تدافع علي خصو الرجالة

الله يهديك برك





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    الأحد يناير 09, 2011 1:51 am

خليتي كل القضايا و حابة ترجعي الزنا مسالة جنة و نار...

انت تعرفي خير من ابن باديس و الامير عبد القادر

بدون اثباتات هل هذا شئ يتقبله العقل ...اين كرامة المراة..قل استاجر امراة لمدة ساعة...
زنا مقنن....ان كنت عانس ليس هذا هو الحل...

عمر ماهي مصلحته يحرم الزنا المتعة اقصد....الامامة يتقبلها العقل و ان كانت كدبه ...
ياخي عباد ....و الله مرضى امراة يمكن لها ان تتمتع 24 مرة في اليوم...وين راه واصل الثمن للساعة الواحدة...

اين هي الحكمة من الزواج المودة و الرحمة و النسل.و انشاء اسرة..ولمن ينسب الولد.......اين هو الحب الطاهر بين الزوجين...وين هي العلاقة الجنسية الطاهرةالمليئة بالحب......
ييفرغ فيك شهوته الحيوانية و يرميلك الثمن....هذه هي كرامة الانسان....ان كان هذا هو دين ال البيت و حاشاهم...لعنه الله من دين...ايلران نفسها راهي حاصلة بزواج المتعة....بيت دعارة مقنن...
غدوة راني خدام ما نيش حاب نسمع كلام مهابل......قاتلك اثبت لي...راح نرقد
والله يفعل الجاهل بنفسه مالا يفعله العدو بعدوه.......استغفر الله العظيم من كل دنب عظيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    الأحد يناير 09, 2011 2:03 am

أدلة تحريم المتعة من كتب الشيعة



أ ) عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال : ( حرم رسول الله صلى الله عليه وسلم نكاح المتعة ولحوم الحُمُر الأهلية يوم خيبر ) ( الأستبصار للطوسي ج 2 ص 142 وكتاب وسائل الشيعة للعاملي ج 21 ص 12 )

ب) وسئل جعفر بن محمد ( الأمام الصادق ) عن المتعة فقال : ( ماتفعله عندنا إلا الفواجر ) . ( بحار الأنوار للمجلسي – الشيعي – ج 100 ص 318 )

ج) وهذا علي بن يقطين قال: سألت أبا الحسن(ع) (موسى الكاظم) عن المتعة فقال : وما أنت وذاك فقد أغناك الله عنها. خلاصة الإيجاز في المتعة للمفيد ص 57 والوسائل 14/449 ونوادر أحمد ص 87 ح 199 الكافي ج5 ص 452

د) وعن المفضل قال: سمعت أبا عبد الله يقول (ع) يقول في المتعة: دعوها ، أما يستحي أحدكم أن يرى في موضع العورة فيحمل ذلك على صالحي إخوانه وأصحابه؟! الكافي 5/453 ، البحار 100وكذلك 103/311 والعاملي في وسائله 14/450 ، والنوري في المستدرك 14/455

ه ) وعن عبد الله بن سنان قال: سألت أبا عبد الله (ع) عن المتعة فقال: لا تدنس بها نفسك ! مستدرك الوسائل ج 14 ص 455 .
و ) وعن زرارة قال: جاء عبد الله بن عمير (أي سُني) إلى أبي جعفر (ع) –أي الباقر: ما تقول في متعة النساء؟ فقال أبو جعفر (ع): أحلها الله في كتابه وعلى لسان نبيه ، فهي حلال إلى يوم القيامة …-وذكر كلاما طويلا- ثم قال أبو جعفر(ع) لعبد الله بن عمير: هلم ألاعنك (يعني على أنّ المتعة حلال ) فأقبل عليه عبد الله بن عمير وقال: يسرك أن نسائك وبناتك وأخواتك وبنات عمك يفعلن ذلك؟! يقول: فأعرض عنه أبو جعفر وعن مقالته حين ذكر نساءه وبنات عمه . وهذا في مستدرك الوسائل ج 14 ص 449

ز) ولم يكتف الصادق بالزجر والتوبيخ لأصحابه في ارتكابهم الفاحشة ، بل إنه صرّح بتحريمها : عن عمّار قال : قال أبو عبد الله عليه السلام لي ولسليمان بن خالد : قد حرّمت عليكما المتعة « الفروع من الكافي » 2 / 48 ، « وسائل الشيعة » 14/450

ما هذا ؟


|
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    الأحد يناير 09, 2011 2:10 am

الرواية الثالثة تحريم المتعة على لسان المعصوم جعفر الصادق

قال الصادق عن المتعه لما سئل عنها كما في بحار الانوار 100/
318 قالماتفعله عندنا الا الفواجر
. « السرائر » 483

اسناد الروايه كما فى البحار
ابن أبي عمير، عن هشام بن
الحكم، عن أبي عبد الله عليه السلام قال:
ما تفعلها عندنا إلا الفواجر

:: المقصود بالفواجر هنا هم المواليات وبنات ونساء الرافضة وامهاتهم لانهن فقط من يفعلوا المتعة فما رايك ايها الرافضي هل تقبل كلام المعصوم ام لا ؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سوسولا
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 75
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    الأحد يناير 09, 2011 3:35 am



ياإنه رب و هو خالقنا و يعلم ما نشكوه فالإنسان في عوض أن ينحرف و يزني و الأرملة أو المطلقة في عوض أن تنحرف و تزني الله جمع شملهم في هذا الزواج المؤقت بأجر محدد بينهم و بالتراضي في حظرة الله تعالى بعيدا عن الشيطان الرجيم بالضبط مثل الزواج بالفاتحة دون عقد لكن الله وضع للطرفين أجل مسمى بينهم حتى لا يظلم المرأة ولا يطلقها و تكون في قبضته كقبضة الخروف في فم الأسد
فتهظم حقوقها

يقول الله تعالى



نص الآية كاملاً "والمحصنات من النساء إلا ما ملكت إيمانكم كتاب الله عليكم وأحل لكم ما وراء ذلكم أن تبتغوا بأموالكم محصنين غير مسافحين، فما استمتعتم به منهن غلى أجل مسمى فآتوهن أجورهن فريضة ولا جناح عليكم فيما تراضيتم به من بعد الفريضة إن الله كان عليماً حكيماً"


فالزواج الدائم له مهر و ليس أجر و إن الله كان عليما حكيما أي زواج ليس له شهود كالزواج الدائم و الشاهد هنا هو الله تعالى كان عليما حكيما

إن مصطلح المتعة مقزز نوعا ما لكن حينما ترى مبارة كرة قدم أو تذهب لنزهة مع زوجتك و أولادك فذلك للإستمتاع و الترويح عن النفس فلماذا نهرب من هذا المصطلح و الله يعلم أن هناك بالفعل متعة في الحياة للمؤمنين بعيدة عن الحرام و رجس الشيطان



فا لآية تخص زواج المتعة عند الشيعة .. وعند السنة ايضا لكن من السنة من يرى تعطيلها وفقا لعمر بن الخطاب .. ومنهم من يرى انها جائزة في بعض الظروف مثل الجهاد والإبتعاد عن البيت للطلاب الجامعيين وهذا نوعه

كزواج المسيار و العرفي لكن عنوانه واحد وهو زواج مؤقت أو كما قال الله أستمتعو أي متعة و الله عالم بالعباد سبحانه






للطلاب الجامعيين وهذا نوعه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مريم
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 31
تاريخ التسجيل : 09/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف    الأحد يناير 09, 2011 6:42 am


أختي سوسولا السلام عليكم أختي

إن موضوعك هذا كنت أقرأه كزائرة و لما رأيت أدلتك القاطعة دخلت حتى آخذ كل المصادر و أكتب لكي هذا الرد
أنا سوف أذهب المكتبة و سوف أبحث عن هته المصادر خصوصا أنها كتب سنية ومن كتب تعد معتبرة عند مذهب السنة و الجماعة

لقد فتحت كتاب الله و فعلا وجدت أن سورة التوبة لم تبتدأ ببسملة لدرجة أن قلبي صار يخفق بشكل غير طبيعي خصوصا بعدما تصفحت كل الصفحات و السور وجدتها كلها ببسملة

وهذا شئ يدعو للإستغراب و التأمل لماذا الله كان غاضبا في هاته السورة بالتحديد خصوصا أنه أبتدأها ببراءة من الله و رسوله و بالتالي فكل مؤمن بالله يكون كذلك بريئ ممن غضب عليهم الله

لقد كنا نفتخر بأبو بكر في الغار مع الرسول
لكن أن يبتدئ الله البراء من البداية دون بسملة فهذا شئ مرعب وخطير

أما بالنسبة لما وضعتيه من أدلة فنحن نحب علي إبن أبي طالب عاطفيا و نفتخر به كبطل من الأبطال الأشاوس فكلنا نحبه و نعرف أنه كان مقاتلا في صف الرسول و أنه نام في فراشه كنا نعلم ذلك منذ صغرنا في فيلم الرسالة ونحب سيفه المميز

فنسأل الله أن يرينا الحق حقا فنتبعه و يكشف لنا الباطل حتى نجتنبه و بما أن الموضوع عليمي و حساس لا بد من التأمل و البحث في الكتب شخصيا أحسن من المواقع التي يكتب فيها كل من هب و دب و كلواحدا يدلو بدلوه أشكركي عزيزتي و سوف أرد عليكي ثريبا غنشاء الله أنا غدا سوف أذهب للجامعة مع أخي الكبير لأنه بالجامعة و سوف نبحث على هذه المصادر

تقبلي مروري و أمسحي كل ما يقال من الأخ سامي فيا

تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أبو بكر الذي كان في الغار !!! هل فخرا له أو غضب الله عليه ؟؟ تعالو لنعرف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شيعة تبسة :: قسم الواحة التبسية :: منتدى تبسة للنقاش العام-
انتقل الى: