منتدى يلم شمل شيعة تبسة الجزائرية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ان الله خلقنا ورزقنا ولم يتركنا هملا
السبت مايو 09, 2015 1:53 pm من طرف أبن العرب

» التوحيد واقسامه
الجمعة مايو 01, 2015 1:29 pm من طرف أبن العرب

» قولوا لا إله إلا الله تفلحوا
الجمعة مايو 01, 2015 1:08 pm من طرف أبن العرب

» برنامج الأذان الشيعي للكمبيوتر -رائع-
الجمعة نوفمبر 21, 2014 1:31 am من طرف أبو حسين

» الرد علي الشبهات تارافضيه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:53 pm من طرف الشناوي احمد

» هل ولد علي بن ابي طالب رضي الله عنه في الكعبه يا رافضه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:50 pm من طرف الشناوي احمد

» لماذا يكفر من ينكر الامامه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:48 pm من طرف الشناوي احمد

» سؤال الي الرافضه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:46 pm من طرف الشناوي احمد

» سؤال الي الشيعه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:44 pm من طرف الشناوي احمد

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
pubarab

شاطر | 
 

 عالم دين سعودي معروف يفتي بضرورة خروج أهل فلسطين و تسليمها لليهود !!!!!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
العقيلة زينب
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 82
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: عالم دين سعودي معروف يفتي بضرورة خروج أهل فلسطين و تسليمها لليهود !!!!!!   الإثنين يناير 10, 2011 7:37 pm



بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد و آل محمد

إن سبب خراب هاته الأمة و محاولة تفكيكها لا بد من شبابنا بالوطن معرفة من كان السبب في
تشتيتها

فالسعودية و علمائها المأجورين لعبو دورا كبيرا في زرع الفتنة و تفكيك هاته الأمة من بعضها
وكان هذا من منطلق وجود المقدسات هناك كبيت الله الحرام و ضريح رسول الأمة الأعظم محمد إبن عبد الله (ص) و آل سعود لعبو دورا كبيرا في هذا

وهذا الألباني في فتواه أنه لا د من الفلسطينين الخروج من وطنهم وتسليمها لليهود حتى يتسنى لهم العبادة ناسيا بذلك أن حب الوطن و الدفاع عليه من أقوى العبادة "
إن الجهاد في سبيل الله هو ركن مهم في الدين فليأمل العقلاء و يحكمو فإن معرفة حق نعمة من نعم الله تعالى


وتأمل لجوابه
فليخرجو يخرجو رد بعصبية و كأنه يهودي تألم من وجودهم
ألا يعقل أن يكون يهودي
العاقل لا يشك في ذلك
!!!




فضهم الله


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سوسولا
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 75
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: عالم دين سعودي معروف يفتي بضرورة خروج أهل فلسطين و تسليمها لليهود !!!!!!   الإثنين يناير 10, 2011 7:56 pm


لقد حاولو مرارا الإستلاء على الأزهر الشريف
لكن لم يستطيعوا ذلك بل وقف في وجههم الإخوة المسلمين المعارضين لنظام حسني مبارك
و الشرفاء في مصر
أأرادت إسرائيل السيطرة على الأزهر فخلصه الله بقبظ روح الطنطاوي الذي افتى بفتوى الجدار الفولاذي
فرجع مرة أخرى لحضن الأمة و الدعوة لتوحيد صفوفها

إإن هذا دليل واضح لفضح عمالته بإسم الدين

شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: عالم دين سعودي معروف يفتي بضرورة خروج أهل فلسطين و تسليمها لليهود !!!!!!   الإثنين يناير 10, 2011 8:11 pm

و ماذا عنكم انتم حرمتم الجهاد جملة و تفصيلا..لغاية ظهور المهدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عباس
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 1086
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: عالم دين سعودي معروف يفتي بضرورة خروج أهل فلسطين و تسليمها لليهود !!!!!!   الإثنين يناير 10, 2011 8:14 pm

اولا الالباني رحمه الله ليس سعوديا بل اسمه يدل على انه من البانيا
ثانيا نحن نرد عليكم وانتم لاتردون واذا رددتم تردون باسئله
ثالثا بالنسبة لفتوى الهجرة من فلسطين - وهذا الكلام منقول من موقع صيد الفوائد -:

ملخص هذه المسألة أن الشيخ رحمه الله سئل عن أناس يعيشون في بلادٍ لا يستطيعون إظهار شعائر دينهم فيها ، فقال لهم الشيخ بوجوب الهجرة إلى بلاد يستطيعون فيها ذلك استدلالاً بقول الله تعالى : (( قالوا ألم تكن أرض الله واسعة فتهاجروا فيها )) وهذا تبكيت من الملائكة لمن ظلَّ بين الكفار أو العصاة فأثر ذلك في دينه فاحتج على فعله بغيره .

ولما سئل الشيخ : هل هذا ينطبق على فلسطين ؟ قال : على كل بلاد الدنيا ، ما الفرق بين فلسطين وغيرها ؟! كما أن مكة أعظم عند الله من فلسطين ، ومع هذا هاجر منها المسلمون وعلى رأسهم نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، ومن الصحابة من هاجر إلى الحبشة وهي بلاد كفر ، لما لم يكن يستطيع إظهار دينه .

والقضية علمية شرعية تكلم فيها الشيخ بعلم وأدلة ، ومن خالف لم يحسن من ذلك شيئاً ، وبعضهم – لغباء أو جهل أو شرود ذهن – ظن أن أهل فلسطين يقفون على الحدود رافعين جوازاتهم ينتظرون فتوى الألباني ليغادروا فلسطين !! والأكثر لا يهمهم دين من بقي بين اليهود ، فتخلق بأخلاقهم وتعودوا على عاداتهم ، فمنهم من زوج ابنته ليهودي !! ومنهم من شكك في كفرهم !!.

والمهم عند هؤلاء ألا يخرج من فلسطين ولو ضيع دينه أي أن المهم ألا تضيع الأرض !!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
العقيلة زينب
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 82
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: عالم دين سعودي معروف يفتي بضرورة خروج أهل فلسطين و تسليمها لليهود !!!!!!   الإثنين يناير 10, 2011 8:29 pm




بسم الله الرحمن الرحيم
والله أن القلب ليدمع حيما يرى هكذا إجابات لكن نطلب من الله تعالى أن ينير بصيرتكم
و أن يحرركم من التكبر النفسي الذي بداخلكم فالشيطان الوحيد الذي تكبر في حظرة الله تعالى وكان من الغابرين

لا تنسو أنكم من فلذات أكبادنا فبرغم كل تجاوزاتكم فنحن صابرون ولم نسئ لأي أحد منكم و أعلمو أنه لا فائدة من العصبية فالدين تسامح و رحمة بين المؤمنين
منع منع قاطع بفتوى بعدم مقاطعة البضائع الأمريكية


هداكم الله



لا تستغربو
أنهم فعلا عملاء للصهاينة و الغرب


عدل سابقا من قبل العقيلة زينب في الإثنين يناير 10, 2011 8:42 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
sami
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 484
تاريخ التسجيل : 07/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: عالم دين سعودي معروف يفتي بضرورة خروج أهل فلسطين و تسليمها لليهود !!!!!!   الإثنين يناير 10, 2011 8:32 pm

أنهم فعلا عملاء للصهاينة و الغرب ...فما رايك بمن يحرم الجهاد جملة وتفصيلا....


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عباس
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 1086
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: أمريكا وإيران خلاف أم وفاق؟   الإثنين يناير 10, 2011 8:37 pm

صحانت الوحه
أمريكا وإيران خلاف أم وفاق؟
لا شك أن الذي يتابع مسيرة (الثورة الإسلامية) على يد آية الله الخميني والحرب الإعلامية مع الولايات المتحدة الأمريكية (الشيطان الأكبر) وقضية الرهائن الأمريكان الذين احتجزوا من قبل (الطلاب السائرين على خط الإمام) الذي يتابع كل هذا لا شك أنه سيصل إلى أن هناك خلافات جوهرية بين الطرفين ليس من السهولة التقليل من شأنها، إلا أن بعض المراقبين سجل في الاتجاه المعاكس مؤشرات أخرى قد تكون من الناحية العملية أقوى في الدلالة، ومن هذه المؤشرات:
أ- سكوت الإعلام الأمريكي المطبق حول قضية الجزر الثلاث المتنازع عليها بين إيران وبين دولة تصنف على أنها قريبة من الولايات المتحدة رغم المطالبات المتكررة لدولة الإمارات العربية من خلال مجلس التعاون الخليجي لاسترداد هذه الجزر!!
ب- سكوت الأمريكان عن الوضع المأساوي الذي تعيشه الأقليات الإيرانية مثل السنة والأكراد والعرب والبلوش في ظل (الحكومة الإسلامية) بينما نذكر كيف استغلت هذه المسألة ضد العراق.
ج- تعامل الأمريكان مع المعارضة الإيرانية المسلحة (مجاهدي خلق) والتي كانت لها معسكرات معروفة داخل العراق وبعد دخول الأمريكان اتجهت القوات الأمريكية إلى هذه المعسكرات وحاصرتها وأجبرتها على نزع سلاحها، مع أن هذه المليشيا علمانية التوجه بخلاف الحكومة الإيرانية.
د- تخليص إيران من العدوين اللدودين (طالبان) في الشرق و (صدام حسين ) في الغرب، نعم ربما تكون هذه فائدة غير مقصودة من قبل الأمريكان؛ ولكن يبقى السؤال: هل كان (صدام ) و(طالبان) أخطر على المشروع الأمريكي من إيران (الحكومة الإسلامية) ولماذا؟
هـ- تعامل الأمريكان مع الأذرع الإيرانية في العراق بعد الاحتلال، حيث لا يخفى أن جلّ الأحزاب والمنظمات والمليشيات التي تعاونت مع الاحتلال وكانت رأس الرمح في غزو العراق كانت كلها مؤسسة ومدربة في إيران، مثل المجلس الأعلى للثورة الإسلامية (عبد العزيز الحكيم ) وجناحه المسلح (فيلق بدر) وحزب الدعوة (إبراهيم الجعفري ) وهؤلاء هم عصب النظام العراقي الجديد بعد الاحتلال، وحتى على مستوى المرجعيات الدينية قام الأمريكان بمساعدة الإيرانيين في تهميش كل المراجع الشيعية (العراقية) مثل: آية الله العظمى (فاضل المالكي ) وآية الله (أحمد البغدادي )، وآية الله (جواد الخالصي ) وغيرهم كثير، وتم التعامل حصرًا مع آية الله (السيستاني ) وهو إيراني الجنسية فارسي الأصل لا يمتلك أي وثيقة عراقية، وقد أعلن رفضه للجنسية العراقية التي منحتها إياه الجمعية الوطنية الحالية التي يسيطر عليها الاتجاه (الشيعي الإيراني) وهذا بحسب ما أعلنته وسائل الإعلام الرسمية!! واليوم تعلن الولايات المتحدة وإيران الموافقة على إجراء مفاوضات مباشرة بخصوص العراق استجابة لدعوة المجلس الأعلى (عبد العزيز الحكيم )!! وهذا اعتراف صريح بأن إيران هي الفاعل الأقوى في المشهد العراقي. ونسجل هنا اعتراض التيار الصدري الذي يمثل القاعدة الأعرض (للتشيع العروبي العراقي) على هذه المبادرة كما هو حال هيئة علماء المسلمين وكل القوى العراقية الوطنية.
و- وربما يشكل على كل هذه المؤشرات الأزمة الأخيرة حول (المفاعل النووي) ويمكن الجواب: أن الأمريكان يفكرون بالاستفادة من إيران ضمن سقف محدد لا يتعارض على الأقل مع سقف (الكيان الصهيوني) وربما لو كان أي نظام عربي آخر يفكر بما تفكر به إيران سيواجه بقوة أشد حتى لو لم يكن إسلاميًا، مثال (صدام ) و (القذافي ).
المحور الثاني: العراق وإيران:
لا شك أن حرب الثماني سنوات بين (عراق صدام ) و (إيران الخميني ) أذكت تاريخًا طويلاً من الصراعات المريرة تعود إلى أيام الفتح الإسلامي الأول. والتي لا زال الإيرانيون يجاهرون بكراهتهم لقادة هذا الفتح، ومن المراقبين من يرجع بهذا الصراع إلى تاريخ (نبوخذ نصر ) الملك العراقي الذي تمكن من أسر أمراء اليهود و(كورش) الملك الإيراني مسيح اليهود ومحررهم من العراقيين!!
لم يخف الإيرانيون رضاهم بما حصل للعراق على يد الأمريكان، ومنهم من أعلن أن العراق ما كان له أن يسقط بيد الأمريكان لو لا مساعدة الإيرانيين!! فماذا تريد إيران من العراق اليوم؟ يمكن بهذا الصدد تسجيل الملاحظات الميدانية الآتية:
1- تسعى إيران بقوة لتكريس مبدأ (الفيدرالية) في العراق، تحقيقًا لمصلحتها الإقليمية في عراق مفتت ضعيف، والأحزاب الشيعية المرتبطة بإيران هي التي أصرت على هذا المبدأ، رغم أنهم يدعون تمثيل الأغلبية (الشيعية) في العراق، والمتعارف عليه أن الأقليات هي التي تتوجس من الحكومة المركزية القوية ولذلك تلجأ إلى (الفيدرالية) لحماية ذاتها وخصوصيتها، وعلى هذا فحينما يطالب الأكراد بالفيدرالية تكون مطالبتهم مفهومة، أما أن تطالب الأكثرية بهذا فمعنى ذلك أن هذه الأكثرية إما أنها أكثرية وهمية، أو أنها تعمل لصالح أطراف أخرى.
2- تسعى إيران بقوة ومن خلال التنظيمات الموالية لها أيضًا لتهجير العوائل السنية من بغداد، ومن منطقة (المدائن) بشكل خاص، كما أن الحكومة العراقية الحالية لم تخف رغبتها في تغيير محيط بغداد (ذي الأغلبية السنية) حيث صرّح موفق الربيعي (مستشار الأمن القومي): أن بغداد لا يصح أن تبقى محاطة بالإرهابيين، ولتحقيق هذه الغايات قامت وزارة الداخلية والمليشيات المرتبطة بها بحملات قتل وتعذيب وتشويه للجثث في هذه المناطق ولم يعد الأمر خافيًا بعد اكتشاف (السجون السرية) و(فرق الموت) واعترافات مدير (مشرحة بغداد) الذي أعلن عن وصول أكثر من سبعة آلاف جثة عليها آثار التعذيب وقد فرّ إلى خارج العراق! وكان من المضحك أن تجيب الحكومة رسميًا: أن هؤلاء الذين يقومون بهذه الجرائم هم رجال يرتدون ملابس وزارة الداخلية ويستخدمون سيارات وزارة الداخلية لكنهم غير منتسبين فعلاً لهذه الوزارة!! تجدر الإشارة أن وزير الداخلية هذا هو بيان صولاغ جبر المعروف بأنه أحد قيادي فيلق بدر الذي أشرفت على تأسيسه وتجهيزه المخابرات الإيرانية،والذي اعترف بالاشتراك مع القوات الإيرانية في قتالها للعراقيين إبان حرب الثماني سنوات، واليوم يفاخر بأنه يعمل جنبًا إلى جنب مع القوات الأمريكية في ضرب المقاومة العراقية. والمعارك الكبرى التي دارت في الفلوجة والنجف وسامراء.. إلخ شاهدة على ذلك.
3- موقف إيران من المقاومة العراقية: كان يفترض بإيران أن تستثمر المقاومة العراقية لصالحها في صراعها المعلن مع الولايات المتحدة الأمريكية. إلا أن الذي يجري على الأرض بخلاف هذا تماماً، حيث إن الذي يقوم باعتقال أفراد المقاومة أو المشتبه بعلاقته مع المقاومة هم الأذرع الإيرانية المعروفة، وحتى خطباء المساجد الذي يحثون الناس على الصمود يتم اعتقالهم وقتلهم بطريقة بشعة. وهناك إحصائيات كثيرة في هذا، وبعض الذين أفرج عنهم صرحوا أن بعض ضباط التحقيق كانوا يتكلمون الفارسية!! وقد يقال: إن هذا بدافع طائفي؛ ولكن الحقيقة أن موقف إيران هذا لم يختلف كثيرًا عن موقفها من مقاومة (الصدر ) في النجف وبغداد والبصرة، حيث اشتركت القوات الموالية لإيران مع القوات الأمريكية في محاصرة الصدر ، وبقيت إيران تمارس الضغط على مقتدى الصدر حتى أعلن أخيرًا عن انضمامه للمشروع السياسي تحت قائمة الائتلاف الذي يقوده (عبد العزيز الحكيم )!! وبهذا يكون موقف إيران من المقاومة لا يقل خطورة عن موقف الأمريكان أنفسهم!! إلا أن هناك فارقًا واحدًا يضاعف من خطورة إيران ألا وهو أن الاحتلال الأمريكي مدان عربيًا وإسلاميًا وحتى عالميًا، أما إيران فإنها تقوم بكل ما تقوم به وهي في وضع مريح جدًا حيث إنها أمنت أي ردة فعل عربية أو حتى سنية، وذلك للأسباب الآتية:
1- إن الحرب الإعلامية بين إيران وأمريكا والتهديدات التي يطلقها الرئيس الإيراني الجديد ضد الكيان الصهيوني جعل من الصعب إدانة الإيرانيين؛ لأن إدانتهم تعني الاصطفاف مع الإمبريالية الأمريكية، وبهذا يتم التغاضي بل وعدم الرغبة أصلاً في بحث حقيقة الدور الإيراني في العراق.
2- إن الحركات الإسلامية والواجهات العلمية لا تريد أن تظهر بالمظهر الطائفي، وقد ظهر هذا جليًا في الأحداث الأخيرة، حيث سارعت تلك الحركات والواجهات بإدانة تفجير مرقد الإمامين (علي الهادي والحسن العسكري) في سامراء، بينما تغاضوا عن هدم مائتي مسجد من مساجد السنة، وحرق المصاحف التي تناقلت صورها الكثير من وسائل الإعلام.
3- إن إيران تساعد بعض الحركات المقاومة في فلسطين ولبنان، وإن كنا لا ندري حجم هذه المساعدات؛ لكن من الواضح أن هناك لقاءات رسمية متكررة، ومن هذه الناحية قد يفهم موقف هذه الحركات؛ لكن المفكرين والسياسيين في طول العالم الإسلامي وعرضه عليهم أن يسألوا الإيرانيين عن سر دعمهم لحركات المقاومة في لبنان وفلسطين ومحاربتهم للمقاومين في العراق، بل وتعظيمهم وتمجيدهم للذين تحالفوا مع المحتل الأجنبي، حتى صرنا نسمع من الإيرانيين وحتى من بعض اللبنانيين مصطلح (شهيد المحراب) على محمد باقر الحكيم وهو الذي لعب دورًا خطيرًا في تسليم العراق للمشروع الصهيوني الأمريكي".
إن هذا التساؤل لن يؤثر على مستقبل الحركات المدعومة من إيران، بل ربما ستجد إيران أفضل رد على هذه التساؤلات هو دعمها المباشر لهذه الحركات التي اكتسبت شرعية عامة في الأوساط العربية والإسلامية، وبنفس الوقت تحقق هذه التساؤلات هدفها في الضغط على إيران لتخفيف حملتها ضد العرب السنة والمقاومة بصورة خاصة.
وإذا كان البعض يفضل السكوت مراعاة لمصلحة تلك الحركات من مواجهة العدو المشترك (المشروع الصهيوني الأمريكي) فإن تقارير المقاومة العراقية تؤكد أنه لو لا الدور الإيراني المتحالف مع الأمريكان لتمكنت المقاومة العراقية من كسر هذا المشروع مبكرًا، ولأعلنت أمريكا عن فشلها في العراق، وهذا بلا شك سيترك تداعيات مفصلية في مستقبل تلك الحركات المقاومة بل والمنطقة والعالم كله.
وأخـــيراً:
فإذا كانت نتيجة هذه المواقف للجارة الكبرى إيران ستكون باتجاه تسليم العراق للمشروع الصهيوني الأمريكي، وتقاسم الكعكة فلأمريكا النفط ولإيران الهوية، فإن الخاسر الأكبر هو الأمة العربية والإسلامية.
إن المطلوب من الأمة اليوم أن لا تدس رأسها في الرمال بدوافع عاطفية أو مصلحية ضيقة، بل عليها أن تبحث عن الحقيقة كما هي لاتخاذ الموقف الصحيح، وربما تكون هذه المواقف أوراق ضغط مناسبة لإجبار الإيرانيين على التراجع والاصطلاح مع المشروع الكبير للأمة، في حين أن السكوت واتخاذ المواقف الخجولة والمترددة قد يغري إيران بالاستمرار في طريقها هذا، بحيث يصعب عليها فيما بعد مجرد التفكير بالتراجع أو التعديل. [b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
bartowski
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 7
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: عالم دين سعودي معروف يفتي بضرورة خروج أهل فلسطين و تسليمها لليهود !!!!!!   الإثنين يناير 10, 2011 10:53 pm

يا سيدتي الألباني مخطئ و الفقهاء الوهابيون عديمو الخبرة بالسياسة و متشددون إلى اخر هذا الكلام الطويل و العريض عنهم . لكن ما دخل هذا بصحة عقائد الشيعة ؟؟ كل شخص يطلع على المواضيع في هذا المنتدى يمكنه ان يرى العديد من التناقضات في الفكر السلفي لكنه يجد مقابل ذلك اضعافا من الكوارث في الفكر الشيعي . الركون للحلول السهلة و التوجهات المطلقة يؤدي دائما للتعصب . غندما تجدين تناقضا معينا المفروض إعادة التفكير و كما على السنة غعادة التفكير في الكثير من تصوراتهم عن التاريخ و التراث و الدين عموما فكذلك الشيعة . خاصة و ان اغلب معتقدات الشيعة تطعن في الإسلام والقرآن والنبي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عالم دين سعودي معروف يفتي بضرورة خروج أهل فلسطين و تسليمها لليهود !!!!!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شيعة تبسة :: قسم الواحة التبسية :: منتدى تبسة للنقاش العام-
انتقل الى: