منتدى يلم شمل شيعة تبسة الجزائرية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ان الله خلقنا ورزقنا ولم يتركنا هملا
السبت مايو 09, 2015 1:53 pm من طرف أبن العرب

» التوحيد واقسامه
الجمعة مايو 01, 2015 1:29 pm من طرف أبن العرب

» قولوا لا إله إلا الله تفلحوا
الجمعة مايو 01, 2015 1:08 pm من طرف أبن العرب

» برنامج الأذان الشيعي للكمبيوتر -رائع-
الجمعة نوفمبر 21, 2014 1:31 am من طرف أبو حسين

» الرد علي الشبهات تارافضيه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:53 pm من طرف الشناوي احمد

» هل ولد علي بن ابي طالب رضي الله عنه في الكعبه يا رافضه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:50 pm من طرف الشناوي احمد

» لماذا يكفر من ينكر الامامه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:48 pm من طرف الشناوي احمد

» سؤال الي الرافضه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:46 pm من طرف الشناوي احمد

» سؤال الي الشيعه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:44 pm من طرف الشناوي احمد

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
pubarab

شاطر | 
 

 مطلوب الرد ياشيعه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشناوي احمد
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 506
تاريخ التسجيل : 20/02/2012

مُساهمةموضوع: مطلوب الرد ياشيعه   الأربعاء يونيو 06, 2012 1:19 pm





أخرج الشيخ المفيد(هو محمد بن النعمان العكبري البغدادي، الملقب بالشيخ المفيد ويعرف بابن المعلِّم، شيخ متكلمي الشيعة الإمامية في عصره، وذا نفوذ كبير على الشيعة في بغداد وتوفي فيها سنة 400 وقيل 413هـ.)في كتابه الاختصاص بسنده:
«عن محمد بن الحسن الصفَّار عن محمد بن الحسين عن موسى بن سعدان عن عبد الله بن القاسم الحضرمي عن عمرو بن ثابت: قال:
سمعت أبا عبد الله عليه السلام يقول:
إن النبي صلى الله عليه وآله لما قُبِضَ ارتد الناس على أعقابهم كفاراً إلا ثلاثاً:
سلمان والمقداد وأبو ذر الغفاري، إنه لما قبض رسول الله صلى الله عليه وآله، جاء أربعون رجلاً إلى علي بن أبي طالب عليه السلام
فقالوا: لا والله لا نعطي أحداً بعدك طاعة أبداً،
قال: ولم؟
قالوا: إنا سمعنا من رسول الله صلى الله عليه وآله فيك يوم غدير [خم]،
قال: وتفعلون؟
قالوا: نعم،
قال: فأتوني غدا مُحَلّـِقِين، فما أتاه إلا هؤلاء الثلاثة!
قال: وجاءه عمار بن ياسر بعد الظهر، فضرب يده على صدره
ثم قال له: ما لك أن تستيقظ من نوم الغفلة، ارجعوا فلا حاجة لي فيكم، أنتم لم تطيعوني في حلق الرأس فكيف تطيعوني في قتال جبال الحديد؟»( الاختصاص: صفحة 6 ( طبعة طهران لسنة 1379 هـ.)).


أولا سؤال مطلوب الاجابه عليه
لماذا لم يذكر في عداد الذي استثناهم من الارتداد،
العباس بن عبد المطلب عم علي عليه السلام ولا أبناء العباس عبد الله والفضل وقُثَـم، ولا خالد بن سعيد بن العاص والبراء بن العازب وحذيفة بن اليمان وأبو الهيثم التيهان و... والكثيرين الآخرين الذي تروي نفس كتب الشيعة أنهم كانوا - في موضوع الخلافة بعد رسول الله - من المؤيدين لخلافة علي ومن المخالفين - في ابتداء الأمر - لخلافة أبي بكر
لدرجة أن بعضهم اعتصم في بيت فاطمة عليها السلام إظهاراً لرفضه وعدم رضائه عما تميضاف إليهم أيضا مالك بن نويرة وأصحابه الذين تعتبرهم كتب وأدبيات الجدل الشيعية من شيعة علي ومؤيدي خلافته وأنهم إنما منعوا زكاتهم عن أبي بكر لرفضهم إمامته
الجواب
---------------------------------------------------------
السؤال الثاني
إن راوي هذا الحديث الموضوع المكذوب هو "عبد الله بن القاسم الحضرمي"
الموصوف عموماً في كتب رجال الشيعة بأنه: [كذاب غال يروي عن الغلاة لا خير فيه ولا يُعْتَدُّ بروايته].
1- أما رواة ورجال هذا الحديث من أوائل علماء الشيعة بعد الغيبة وسنبدأ من "موسى بن سعدان"، الذي عرَّفَتْه كتب الرجال الشيعية بما يلي:


أ - في كتاب "الرجال"،للنجاشي ([3])، في الصفحة 317: [موسى بن سعدان الحناط، كوفي روى عن أبي الحسن في مذهبه غلوّ.]
ب - في كتاب "مجمع الرجال" للقهبائي([4])قال: [(غض)([5])موسى بن سعدان الحناط: كوفي روى عن أبي الحسن، ضعيف في مذهبه غلـوّ.]


ج - في كتاب "خلاصة الأقوال في معرفة الرجال" للعلامة الحلي([6]): جاء ذكر موسى بن سعدان في الصفحة 375 من القسم الثاني من الكتاب المخصص للضعفاء والغلاة وقال عنه الحلي: [ضعيف في مذهبه غلو].



د - في كتاب "الرجال"، لابن داوود الحلي([7]): ذكر المؤلف اسمه في الصفحة 545 في عِداد الضعفاء والمجروحين والمجهولين.



هـ- وأخيراً ذكره الشيخ محمد طـه نجف([8])في الصفحة 376 من كتابه "إتـقان المقال في أحوال الرجال" في القسم لثالث المخصص للضعفاء.


2 - أما عن الحال الوخيمة للمدعو "عبد الله بن القاسم الحضرمي" فجاء ما يلي:


أ- قال النجاشي عنه في الصفحة 167 من كتابه الرجال: [عبد الله بن القاسم الحضرمي المعروف بالبطل، كذاب غال يروي عن الغلاة، لا خير فيه ولا يُعتَدُّ بروايته]


ب- وقال القهبائي في الصفحة 34 من الجزء الرابع من كتابه "مجمع الرجال": [(غض) عبد الله بن القاسم البطل الحارثي، كذاب، غال، ضعيف، متروك الحديث، معدولٌ عن ذكره. وأيضا عن (الغضائري): عبد الله بن القاسم الحضرمي: كوفي ضعيف أيضاً غال متهافت لا ارتفاع به.]


ج- وقال الشيخ الطوسي في الصفحة 357 من كتابه "الرجال": [عبد الله بن القاسم الحضرمي، واقفي].


د- ويقول العلامة الحلي في "الخلاصة": [عبد الله بن القاسم الحضرمي من أصحاب الكاظم واقفي، وهو معروف بالبطل وكان كذابا، روى عن الغلاة، لا خير فيه ولا يُعتَدُّ بروايته وليس بشيء ولا يُرْتَفَع به].


هـ- وقال ابن داود في "الرجال": [عبد الله بن القاسم الحضرمي المعروف بالبطل، واقفي كذاب غال يروي عن الغلاة ولا خير فيه ولا يعتد بروايته، ليس بشيء].
و- وقد وُصِفَ بعين هذه الأوصاف في "إتقان المقال" لطـه نجف (صفحة 361) و"نقد الرجال"للتفرشي([9])(الصفحة204) و"منهج المقال" للميرزا الإسترآبادي([10]).
3- أما عمرو بن ثابت الذي روى عبد الله هذا، عنه، هذا الحديث:
أ- فقال عنه القهبائي في مجمع الرجال (ص 257): [(غض) عمرو بن ثابت بن هرمز أبو المقدام مولى بني عجل، كوفي ضعيف جدا].
ب- وذكره العلامة الحلي في الصفحة 241 من "خلاصة الرجال" في القسم الثاني المخصص للضعفاء
وقال: [عمرو بن ثابت ضعيف جدا، قاله الغضائري]
والسؤال
لماذا تقبل الشيعه حديث كاذب وبشهاده كتبكم
وتكذب
القران
والرسول
وشهاده الائمه للصحابه باقامه سنه رسول الله
ولا تتحرجوا يا شيعه من سب الصحابه صباحا ومساءا
الا تستحوا من الله


وهل المجادل من الشيعه يبحث عن الحق
ام التدليس علي الناس
فهل من جواب متجرد من العصبيه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مطلوب الرد ياشيعه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شيعة تبسة :: قسم الواحة التبسية :: منتدى تبسة للنقاش العام-
انتقل الى: