منتدى يلم شمل شيعة تبسة الجزائرية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ان الله خلقنا ورزقنا ولم يتركنا هملا
السبت مايو 09, 2015 1:53 pm من طرف أبن العرب

» التوحيد واقسامه
الجمعة مايو 01, 2015 1:29 pm من طرف أبن العرب

» قولوا لا إله إلا الله تفلحوا
الجمعة مايو 01, 2015 1:08 pm من طرف أبن العرب

» برنامج الأذان الشيعي للكمبيوتر -رائع-
الجمعة نوفمبر 21, 2014 1:31 am من طرف أبو حسين

» الرد علي الشبهات تارافضيه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:53 pm من طرف الشناوي احمد

» هل ولد علي بن ابي طالب رضي الله عنه في الكعبه يا رافضه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:50 pm من طرف الشناوي احمد

» لماذا يكفر من ينكر الامامه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:48 pm من طرف الشناوي احمد

» سؤال الي الرافضه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:46 pm من طرف الشناوي احمد

» سؤال الي الشيعه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:44 pm من طرف الشناوي احمد

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
pubarab

شاطر | 
 

 في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تراب أقدام المهدي
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 303
العمر : 40
الموقع : الشرق الأوسط
تاريخ التسجيل : 02/04/2012

مُساهمةموضوع: في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية   الثلاثاء أغسطس 14, 2012 1:13 am

كلام السيد الحكيم في كتابه(في رحاب العقيدة)ج2:

أثر كلام أمير المؤمنين (عليه السلام) ومعاصريه في ظهور عقيدة التشيع
والظاهر أنّ ما سبق(مِن مواقف الأئمة مِن خلافة الأولين)، ويأتي في جواب السؤال الرابع، مِن أمير المؤمنين (عليه السلام) ومَن عاصره - مِن أهل بيته وصحابة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) - مِن الأقوال والمواقف مِن أجل بيان حقيقة الأمر في الخلافة، وتأكيدهم على ذلك، قد نبّه كثيراً مِن المسلمين - ممّن تهمّهم الحقيقة - إلى حقيقة التشيع وعقيدته، وأخذوا يبحثون عن أدلتها - من الكتاب المجيد والسنة الشريفة - والاستزادة منها، حتى تبلورت هذه الحقيقة في عصره (عليه السلام)، وتبنّاها جماعة عن بصيرة، وتصميم يصل حدّ الجهاد والتضحية، بعد أن كاد التحجير على السنة النبوية - الذي أشرنا إليه في جواب السؤال السابع من الأسئلة السابقة - يقضي عليها، فقام للشيعة كيان ظاهر في عصره (صلوات الله عليه)، وأخذ يقوى تدريجًا، حتى انتهى إلى ما انتهى إليه اليوم. ويحسن بنا أن نشير إلى بعض شواهد ذلك..
1 ـ يقول ابن قتيبة عند عرض أحداث واقعة الجمل: "فلمّا قدم عليٌّ طيء أقبل شيخ من طيء قد هرم من الكبر، فرفع له من حاجبيه، فنظر إلى علي فقال له: أنت ابن أبي طالب؟
قال: نعم. قال: مرحباً بك وأهل... لو أتيتنا غير مبايعين لك لنصرناك، لقرابتك من رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وأيامك الصالحة. ولئن كان ما يقال فيك من الخير حقّاً إنّ في أمرك وأمر قريش لعجبًا، إذ أخرجوك
-[ 165 ]-
وقدموا غيرك. سر فو الله لا يتخلف عنك من طيء إلا عبد أو دعيّ إلا بإذنك" (1).
فانظر لهذا الشيخ كيف انتبه بسبب ما بلغه مما ورد في حق أمير المؤمنين (عليه السلام)، فعجب من قريش كيف قدمت غيره عليه إن صدق ذلك.
2 ـ ويذكر ابن أبي الحديد حديث وفاة أبي ذر (رضي الله عنه)، وأنه قد حضره نفر مروا عليه عند موته، وأن في حديث النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) أن الذي يحضره عصابة من المؤمنين، ثم قال: "روى أبو عمر ابن عبد البر قبل أن يروي هذا الحديث في أول باب جندب: كان النفر الذي حضروا موت أبي ذر بالربذة مصادفة جماعة، منهم حجر بن الأدبر، ومالك بن الحارث الأشتر.
قلت: حجر بن الأدبر هو حجر بن عدي الذي قتله معاوية. وهو من أعلام الشيعة وعظمائها. وأما الأشتر فهو أشهر في الشيعة من أبي الهذيل في المعتزلة.
قرئ كتاب الاستيعاب على شيخنا عبد الوهاب بن سكينة المحدث، وأنا حاضر، فلما انتهى القارئ إلى هذا الخبر قال استاذي عمر بن عبد الله الدباس - وكنتُ أحضر معه سماع الحديث -:
لتقل الشيعة بعد هذا ما شاءت، فما قال المرتضى والمفيد إلا بعض ما كان حجرٌ والأشترُ يعتقدانه في عثمان ومَن تقدَّمَه.
فأشار الشيخ إليه بالسكوت. فسكت" (2).
3 ـ وفي حديث لشريح بن هاني مع عمرو بن العاص حينما أرسله أمير المؤمنين (عليه السلام) بنصيحة له، قال شريح: "فأبلغته ذلك، فتمعر وجه عمرو، وقال: متى كنت أقبل مشورة عليٍّ، أو أنيب إلى أمره، وأعتد برأيه؟!
ـــــــــــــــــــــــ
(1) الإمامة والسياسة 1: 52 استنفار عدي بن حاتم قومه لنصرة علي (رضي الله عنه).
(2) شرح نهج البلاغة 15: 100 ـ 101.
-[ 166 ]-
فقلت: وما يمنعك يا ابن النابغة أن تقبل مِن مولاك وسيد المسلمين بعد نبيهم (صلى الله عليه) مشورته..." (1).
فإنّ نعته لأمير المؤمنين (عليه السلام) بذلك لا يناسب إلا ما عليه شيعته مِن تقديمه على مَن سبقه.
4 ـ وقد روى المؤرخون مِن أنّ زياداً عامل معاوية على الكوفة كتب إليه في تجريم حجر بن عدي وأصحابه:
"وزعم أنّ هذا الأمر لا يصلـح إلا في آل أبي طالب" (2).
5 ـ ولما بعث عبد الله بن الزبير ابن مطيع والياً على الكوفة كان فيما قال: "ولأتبعنّ سيرة عمر وعثمان".
فقال له السائب بن مالك: "وأما سيرة عمر فأقلّ السيرتين ضرراً علينا. لكن عليك بسيرة علي بن أبي طالب، فإنا لا نرضى بما دونها" (3).
6 ـ ويقول بعض التوابين: "وجاء حصين بن نمير، وقد عبأ لنا
ـــــــــــــــــــــــ
(1) وقعة صفين: 543.
(2) تاريخ الطبري 3: 226 في ذكر سبب مقتل حجر بن عدي من أحداث سنة 51 ه، واللفظ له. الكامل في التاريخ 3: 333 في ذكر مقتل حجر بن عدي وعمرو بن الحمق الخزاعي وأصحابهما في أحداث سنة 51 ه. مقتل الشهيد عثمان 1: 225 في ذكر مقتل عمرو بن الحمق الخزاعي، ولكن بدل آل أبي طالب: آل علي بن أبي طالب.
(3) أنساب الأشراف 6: 383 أمر المختار بن أبي عبيد الثقفي وقصصه، واللفظ له. تاريخ الطبري 3: 435 في أحداث سنة ست وستين: ذكر الخبر عن الكائن الذي كان فيها من الأمور الجليلة. الكامل في التاريخ 4: 28 أحداث سنة ست وستين: ذكر وثوب المختار بالكوفة. جمهرة خطب العرب 2: 76 ـ77 خطبة عبد الله بن مطيع العدوي حين قدم الكوفة: رد السائب بن مالك الأشعري عليه. البداية والنهاية 8: 264 في أحداث سنة ست وستين. الفتوح لابن أعثم المجلد الثالث: 249 ابتداء خروج المختار بن أبي عبيد وما كان منه، لكن بُتِر قسم من كلام ابن مطيع مع تغيير في كلام السائب بن مالك.
-[ 167 ]-
جنده... فلما دنوا دعونا إلى الجماعة على عبد الملك بن مروان، وإلى الدخول في طاعته، ودعوناهم إلى أن يدفعوا إلينا عبيد الله بن زياد فنقتله ببعض مَن قتل من إخواننا، وأن يخلعوا عبد الملك بن مروان، وإلى أن يخرج مَن ببلادنا مِن آل ابن الزبير، ثم نرد هذا الأمر إلى أهل بيت نبينا الذين آتانا الله مِن قبلهم بالنعمة والكرامة. فأبى القوم، وأبينا" (1).
7 ـ ولذا كان الأمويون وعمالهم يمتحنون مَن يتهمونه بالتشيع بسؤالهم عن موقفهم مِن الأولين، ويؤاخذونهم بأنهم يبرؤون منهم. وذلك شاهد بشيوع هذه العقيدة في العصور الأولى.
8 ـ وهذا أبو حمزة الشاري الخارجي لمّا دخل المدينة المنورة بأصحابه، في أواخر العهد الأموي، قال في خطبة له: "وأما إخواننا مِن الشيعة -وليسوا بإخواننا في الدين، لكني سمعت الله يقول: ((يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوباً وقبائل لتعارفوا)) - فإنها فرقةٌ تظاهرت بكتاب الله، وآثرت الفرقة على الله، لا يرجعون إلى نظر نافذ في القرآن، ولا عقل بالغ في الفقه، ولا تفتيش عن حقيقة الثواب، وقد قلدوا أمورهم أهواءهم، وجعلوا دينهم العصبية لحزب لزموه، وأطاعوه في جميع ما يقوله غيّاً كان أو رشدًا، ضلالة كان أو هدى، ينتظرون الدول في رجعة الموت، ويؤمنون بالبعث قبل الساعة، ويدعون علم الغيب لمخلوقين لا يعلم واحدهم ما في بيته، بل لا يعلم ما ينطوي عليه ثوبه، أو يحوي جسمه، ينقمون المعاصي على أهلها، ويعملون بها ولا يعلمون المخرج منها، جفاة في دينهم، قليلة
ـــــــــــــــــــــــ
(1) تاريخ الطبري 3: 416 أحداث سنة خمس وستين: فمن ذلك ما كان من أمر التوابين للطلب بدم الحسين بن علي إلى عبيدالله بن زياد، واللفظ له. وقريب منه في أنساب الأشراف 6: 371 في أمر التوابين وخبرهم بعين الوردة، والفتوح لابن أعثم المجلد الثالث: 245 ثم رجعنا إلى أخبار سليمان بن صرد وأصحابه، والكامل في التاريخ 4: 7 في أحداث سنة خمس وستين: ذكر مسير التوابين وقتلهم.
-[ 168 ]-
عقولهم، قد قلَّدوا أهلَ بيتٍ من العرب دينَهم، وزعموا أنّ موالاتهم لهم تغنيهم عن الأعمال الصالحة، وينجيهم من عقاب الأعمال السيئة، قاتلهم الله أنى يؤفكون!..." (1).
وهو شاهد بشيوع هذه العقيدة وإنْ حاول في طرحه لها التهريج عليها وتبشيعها، كما هو المنتظر من أمثاله.
9 - ولولا ذلك لما استطاع العباسيون أنْ يقيموا أساس دعوتهم على البراءة مِن الأولين وعدم شرعية حكمهم، واختصاص الحق بأهل البيت (صلوات الله عليهم) كما تقدم بعض شواهد ذلك في جواب السؤال الثاني من الأسئلة السابقة. وإنْ عدلوا بعد ذلك، وتخلوا عن التشيع، وتنكروا له، وجَدُّوا في مقاومته، حين بدأ العلويون ثوراتهم مطالبين بالخلافة، على أساس أنهم الأولى بها بعد أن كانت حقّاً لأهل البيت (عليهم السلام). فإنّ بناء دعوتهم على التشيع في أوّل الأمر لا يمكن عادةً إلا إذا كان للتشيع قاعدة شعبية قوية تتقبل الدعوة المذكورة، وتتفاعل معها.
وما ذلك إلا بفضل جهود أمير المؤمنين (عليه السلام) ومَن توجّه وجهته من الصحابة، وتأكيدهم على اغتصاب الخلافة منه - كما ذكرنا ويتضح في جواب السؤال الرابع - بنحو لا يتناسب مع إمضائه (عليه السلام) لِمَا حصل، وإقراره له، بحيث يضفي عليه شرعية معذِّرة.

إدراك جماعة من السنة حقيقة موقف أمير المؤمنين (عليه السلام)
والظاهر أنّ كثيراً مِن جمهور السنة ومِن خاصتهم يدركون ذلك في باطن أمرهم، وإنْ كان مقام أمير المؤمنين (عليه السلام) ورفعة شأنه تمنعانهم مِن الإقرار به وإعلانه - دَفْعاً لمعرَّته على السلف - إلا في فلتات أو
ـــــــــــــــــــــــ
(1) شرح نهج البلاغة 5: 119.
-[ 169 ]-
اندفاعات، لا يملكون فيها السيطرة على أنفسهم، وضبط أعصابهم. وقد تقدم التعرض لبعضها عند الكلام في اختصاص الشيعة بأئمتهم، ولزوم تصديقهم عليهم.

حديث إسماعيل الحنبلي عن موقف أمير المؤمنين (عليه السلام) من الأولين
ومن الطريف في ذلك ما ذكره ابن أبي الحديد في تعقيب كلامه السابق حول شكوى أمير المؤمنين في أمر الخلافة.
قال: "وحدثني يحيى بن سعيد بن علي الحنبلي المعروف بابن عالية من ساكني قَطُفْتا بالجانب الغربي من بغداد، وأحد الشهود المعدلين بها، قال: كنت حاضراً الفخر إسماعيل بن علي الحنبلي الفقيه المعروف بغلام ابن المنى. وكان الفخر إسماعيل بن علي هذا مقدم الحنابلة ببغداد في الفقه والخلاف، ويشتغل بشيء من علم المنطق، وكان حلو العبارة، وقد رأيته آنا، وحضرت عنده، وسمعت كلامه، وتوفى سنة عشر وستمائة.قال ابن عالية: ونحن عنده نتحدث إذ دخل شخص من الحنابلة، قد كان له دين على بعض أهل الكوفة، فانحدر إليه يطالبه به، واتفق أن حضرت زيارة يوم الغدير، والحنبلي المذكور بالكوفة. وهذه الزيارة هي اليوم الثامن عشر من ذي الحجة، ويجتمع بمشهد أمير المؤمنين (عليه السلام) من الخلائق جموع عظيمة، تتجاوز حدّ الإحصاء.
قال ابن عالية: فجعل الشيخ الفخر يسأل ذلك الشخص: ما فعلت؟ ما رأيت؟ هل وصل مالك إليك؟ هل بقي لك منه بقية عند غريمك؟ وذلك يجاوبه. حتى قال له: يا سيدي لو شاهدت يوم الزيارة يوم الغدير، وما يجري عند قبر علي بن أبي طالب من الفضائح والأقوال الشنيعة، وسبّ الصحابة جهاراً بأصوات مرتفعة، من غير مراقبة ولا خيفة!.
-[ 170 ]-
فقال إسماعيل: أي ذنب لهم؟!. والله ما جَرَّأَهم على ذلك، ولا فتح لهم هذا الباب، إلا صاحبُ ذلك القبر.
فقال ذلك الشخص: ومَن صاحب القبر؟
قال: علي بن أبي طالب.
قال: يا سيدي، هو الذي سنّ لهم ذلك، وعلمهم إياه، وطرّقهم إليه؟
قال: نعم والله.
قال: يا سيدي، فإنْ كان محقّاً فما لنا أن نتولى فلاناً وفلان؟! وإنْ كان مبطلاً فما لنا نتولاه؟!. ينبغي أنْ نبرأ إمّا منه، أو منهم.
قال ابن عالية: فقام إسماعيل مسرعًا، فلبس نعليه، وقال:
لعن الله إسماعيل الفاعل إنْ كان يعرف جواب هذه المسألة. ودخل دار حرمه، وقمنا نحن، وانصرفنا" (1).
وبذلك ظهر أنّ الشيعة لم يخرجوا بذلك عن رأي أئمتهم (صلوات الله عليهم)، بل تابعوهم فيه، كما تابعوا الأدلة التي وردت في الكتاب المجيد والسنة الشريفة التي تفيض بمرجعية أهل البيت (صلوات الله عليهم) للأمة وإمامتهم عليها، والتي يأتي التعرض لبعضها في حوارنا هذا إن شاء الله تعالى.

دعوى إقرار الأئمة (عليهم السلام) الرضا بما حصل هي التي تحتاج للدليل.
بقي شيء له أهميته. وهو أنه بعد كون الخلافة حقّاً لأمير المؤمنين وأهل بيته (عليهم السلام) - كما تقول الشيعة، وهو المفروض في السؤال - فدعوى تنازل الأئمة (عليهم السلام) عن حقّهم وإقرارهم لِمَا حصل مُخَالِفة للأصل، ومِن أجل ذلك فهي التي تحتاج إلى دليل قاطع رافع للعذر.
ـــــــــــــــــــــــ
(1) شرح نهج البلاغة 9: 307 ـ 308.
-[ 171 ]-
وحينئذٍ يحق لنا أن نسأل مَن يدّعي إقرار أئمة أهل البيت (عليهم السلام) لذلك:
هل اطلع على دليل معتمد، يتعين لأجله رفع اليد عما سبق، وردّه، أو الإعراض عنه، عملاً بأقوى الحجّتيْن؟
وإذا كان قد أطلع على ذلك فنحن على استعداد للنظر فيه.
وعلى كل حال فممّا سبق يظهر أن موقف الشيعة مِن الأولين لا يبتني على التعصب والعناد، ولا على النصب لصحابة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وبغضهم،بل على ماعرفت من الأدلة، التي إنْ أصابوا فيها فهم الفائزون، وإنْ فُرض جدلاً أنهم أخطأوا فيها - لِوجود أدلة أقوى منها جهلوها - فهم معذورون إن شاء الله تعالى. خصوصاً على مباني الجمهور مِن فتح باب الاجتهاد في مثل هذه الأمور على مصراعيه،حتى لمثل معاوية وعمرو بن العاص والمغيرة بن شعبة.
والله من وراء القصد، وهو يهدي السبيل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mazloom
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 286
تاريخ التسجيل : 16/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية   الخميس أغسطس 16, 2012 2:23 am

كلامك درر اخي مهدي . تابع .
نصرك الله وايدك وحشرنا وشيعة ال محمد صلوات ربي عليه والهم معهم على الحوض واعدائهم في الدرك الاسفل من النار .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
تراب أقدام المهدي
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 303
العمر : 40
الموقع : الشرق الأوسط
تاريخ التسجيل : 02/04/2012

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية   الخميس أغسطس 16, 2012 6:34 am

mazloom كتب:
كلامك درر اخي مهدي . تابع .
نصرك الله وايدك وحشرنا وشيعة ال محمد صلوات ربي عليه والهم معهم على الحوض واعدائهم في الدرك الاسفل من النار .


[center]eوجْهِي تراب أقدام المهدي..
شكرًا أخي مظلوم..
وكان بودّي أن نبقى نتحدث بالحسنى ونترك غيرنا-وحده مَن- يسب ويلعن في كل مشاركة،فإنّ هذا مما يبين الحقيقة أيضًا.
[/centr]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قواسمية لطفي
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 157
تاريخ التسجيل : 05/01/2012

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية   الخميس أغسطس 16, 2012 11:20 am

السلام عليكم و رحمة الله
لماذا ملئت المنتدى بهذه المواضيع الانشائية الطويلة للمتعهر الشنيع محمد سعيد الحكيم...
اذا كانت الامامة أصلا من أصول الدين أعطنا الآية المحكمة التي وردت فيها مثل باقي لأصول الدين...
لان ما تفعله ليس أسلوبا علميا...الاسلوب العلمي مبني على استخراج الاحكام من الآيات....وليس هذا القحب الانشائي الطويل...
والايرانيين أعلم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
تراب أقدام المهدي
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 303
العمر : 40
الموقع : الشرق الأوسط
تاريخ التسجيل : 02/04/2012

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية   الجمعة أغسطس 17, 2012 4:52 am

قواسمية لطفي كتب:
السلام عليكم و رحمة الله
لماذا ملئت المنتدى بهذه المواضيع الانشائية الطويلة للمتعهر الشنيع محمد سعيد الحكيم...
اذا كانت الامامة أصلا من أصول الدين أعطنا الآية المحكمة التي وردت فيها مثل باقي لأصول الدين...
لان ما تفعله ليس أسلوبا علميا...الاسلوب العلمي مبني على استخراج الاحكام من الآيات....وليس هذا القحب الانشائي الطويل...
والايرانيين أعلم.



بسم الله الرحمن الرحيم
أصول الدين-وكلّ أحكام الإسلام وكذلك أحكام الإيمان- تُؤْخَذ مِن القرآن الكريم ومِن السنة القطعية وليس مِن القرآن الكريم فقط.
فنحن لسنا من الحزب الذي يقول:
حَسْبُنا كتاب الله.
(أعطينا آية محكمة تقول: إنّ أصول الدين لا تُؤْخَذ إلا مِن آية محكمة مِن القرآن الكريم).
هذا أولاً..
وثانيًا:
هناك آيات كريمة يستفاد منها صدْق ما يذهب إليه الشيعة، ولن نبحثها هنا،فمَن أراد الحقيقة فليتعب قليلاً من أجلها.
وثالثًا:
الإسلام لا يتوقف على الاعتقاد بإمامة أهل البيت عليهم السلام ،وقد اتضح ذلك من البحوث التي نقلناها،والتي هي بريئة من العهر يا مسلمة(اتَّقِي الله).
ورابعاً:
لا دخل لإيران في عقيدة التشيع،وهذا واضح لمَن له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد.فإنّ عقيدة التشيع مِن عمق الإيمان وقد نشأت في مكة المكرمة واتسعت في المدينة المنورة قبل أن يُسْلِم أهل إيران
.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عباس
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 1086
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية   الجمعة أغسطس 17, 2012 2:05 pm

تراب أقدام المهدي كتب:
قواسمية لطفي كتب:
السلام عليكم و رحمة الله
لماذا ملئت المنتدى بهذه المواضيع الانشائية الطويلة للمتعهر الشنيع محمد سعيد الحكيم...
اذا كانت الامامة أصلا من أصول الدين أعطنا الآية المحكمة التي وردت فيها مثل باقي لأصول الدين...
لان ما تفعله ليس أسلوبا علميا...الاسلوب العلمي مبني على استخراج الاحكام من الآيات....وليس هذا القحب الانشائي الطويل...
والايرانيين أعلم.



بسم الله الرحمن الرحيم
أصول الدين-وكلّ أحكام الإسلام وكذلك أحكام الإيمان- تُؤْخَذ مِن القرآن الكريم ومِن السنة القطعية وليس مِن القرآن الكريم فقط.
فنحن لسنا من الحزب الذي يقول:
حَسْبُنا كتاب الله.
(أعطينا آية محكمة تقول: إنّ أصول الدين لا تُؤْخَذ إلا مِن آية محكمة مِن القرآن الكريم).
هذا أولاً..
وثانيًا:
هناك آيات كريمة يستفاد منها صدْق ما يذهب إليه الشيعة، ولن نبحثها هنا،فمَن أراد الحقيقة فليتعب قليلاً من أجلها.
وثالثًا:
الإسلام لا يتوقف على الاعتقاد بإمامة أهل البيت عليهم السلام ،وقد اتضح ذلك من البحوث التي نقلناها،والتي هي بريئة من العهر يا مسلمة(اتَّقِي الله).
ورابعاً:
لا دخل لإيران في عقيدة التشيع،وهذا واضح لمَن له قلب أو ألقى السمع وهو شهيد.فإنّ عقيدة التشيع مِن عمق الإيمان وقد نشأت في مكة المكرمة واتسعت في المدينة المنورة قبل أن يُسْلِم أهل إيران
.




اليست الامامة اصلا من اصول الدين عندكم Question
اذا اعطينا اية من كتاب الله تثبت ان الامامة اصل من اصول الدين.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
تراب أقدام المهدي
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 303
العمر : 40
الموقع : الشرق الأوسط
تاريخ التسجيل : 02/04/2012

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية   الجمعة أغسطس 17, 2012 5:41 pm

اليست الامامة اصلا من اصول الدين عندكم :?:
اذا اعطينا اية من كتاب الله تثبت ان الامامة اصل من اصول الدين.
[/quote]

[center]كلّها سطران،ولم تقرأهما ؟!
آخر مرة أقول: إنّ المصدر الإسلامي لأصول الدين وغيرها ليس هو القرآن الكريم فقط،بل السنة القطعية الثابتة بالتواتر أو بالقرائن التي تثبت صحة هذه السنة،هي أيضاً مصدر لإثبات أصول الدين وغيرها،فنحن لا نقول: (حسبنا كتاب الله)،نحن لا نقول: يكفينا كتاب الله عن كلام رسول الله صلى الله عليه وآله!!
لماذا؟
لأنّ صريح القرآن هو الأمر بطاعة الرسول كما نطيع الله،قال الله تعالى:{أطيعوا الله وأطيعوا الرسول}..
هل هذه الآية محكمة في دلالتها على لزوم طاعة الرسول كلزوم طاعة الله باتباع القرآن الكريم؟!
بلى،إنها كذلك..
ومِن أحاديث الرسول الثابتة نثبت الإمامة.
هذا على افتراض عدم وجود ما يدل على الإمامة من القرآن الكريم ولكن-بحمد الله-هناك الكثير من الآيات تدل -ولو بمجموعها،ولو مع تفسير النبي لها-تدل على ما يذهب إليه الشيعة.
وسلام عليكم للأبد.
[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عباس
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 1086
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية   الجمعة أغسطس 17, 2012 9:18 pm

كيف تتكلم عن السنة القطعية الثابتة بالتواتر أو بالقرائن وانتم تروون عن الحمير
وأقول من الذي علّم الرافضة الأسانيد والتأليف في كتب الرجال
من السابق ومن اللاحق من هو العالة على الآخر
من هو الذي أضاع مشيته ومشية الحمام والقطا..؟

ما أبعد الرافضة وما أفضعهم

لقد اهتم أهل السنة والجماعة في التدقيق بالأسانيد
من مقتل ذي النورين الخليفة الراشد الشهيد
عثمان بن عفان - رضي الله عنه -
بعد أن قتله المجرمون وهو ابن اثنتان وثمانون سنة صائماً يتلو القرآن

قال ابن سيرين رحمه الله :
( لم يكونوا يسألون عن الأسانيد فلما وقعت الفتنة قالوا :
سمّوا لنا رجالكم..!
فينظر الى أهل السنة فيؤخذ حديثهم وينظر الى أهل البدعة فلا يؤخذ حديثهم )

فانظر أخي من أهل السنة والجماعة
كان التدقيق بالأسانيد من تاريخ ( 35 ) للهجرة
والتدوين الرسمي بالدفاتر عام ( 99 ) للهجرة بأمر من الخليفة عمر بن عبد العزيز - رحمه الله تعالى -
والرافضة...سكارى...حتى....القرن الرابع...وفي حالة من الخزي والعار والأغاليط والتناقض المزعج للعقول
حتى شاعت عند الناس هذه القاعدة :
(( إن هذا العلم دين فانظروا عمن تأخذون دينكم ))
وبذلك نشأ علم ميزان الرجال أو الجرح والتعديل
الذي هو عمدة علم الحديث

بل مع التحري والتدقيق نجد الاهتمام بالأسانيد بدأ
من خلافة خليفة رسول الله الصديق
ثم خلافة أمير المؤمنين الفاروق
رضي الله عنهما

قبل الفتنة بسنين عددا

وبعد الفتنة...ارتفعت العناية بالأسانيد الى الدرجات القصوى
والأدلة على هذا وافرة
من تحري أهل السنة والجماعة من الصحابة والتابعين
للأسانيد أنهم يعرضون حديث الراوي على رواية غيره
من أهل الحفظ والإتقان
فحيث لم يجدوا له موافقًا على أحاديثه
أو كان الأغلب على حديثه المخالفة ردوا أحاديثه أو تركوها
إلى غير ذلك من الوسائل التي اتبعوها وميزوا بها الصحيح من السقيم
والسليم من المدخول
وهكذا لم ينقض القرن الأول
إلا وقد وجدت أنواع من علوم الحديث
مردها جميعا إلى نوعين :
المقبول : (( وهو الذي سمي فيما بعد بالصحيح والحسن ))
والمردود : (( وسمي بعد ذلك الضعيف بأقسامه الكثيرة ))

فأيــــن الرافضة....من صنيع أهل السنة
فهل يستوى الرافضي الأعمى....بالسني البصير
وهل تستوي الظلمات والنور
والظل والحرور
والأحياء والأموات
القرون...الثلاثة....المفضلة
هي...العصر الذهبي
لتدوين
السنة النبوية

انظر فقط....إلى تاريخ ولادة ( بعض) الأئمة
جبال الحفظ

الإمام أحمد بن حنبل - رحمه الله- مولود سنة (164) هـ
الإمام البخاري - رحمه الله - مولود سنة (194 ) هـ
الإمام الترمذي - رحمه الله- مولود سنة (200) هـ
الإمام أبو داود - رحمه الله- مولود سنة ( 202 )هـ
الإمام مسلم - رحمه الله- مولود سنة (206 )هـ
الإمام ابن ماجه - رحمه الله- مولود سنة ( 209 ) هـ
الإمام النسائي - رحمه الله- مولود سنة (215 )هـ

لم يكن للرافضة كتاب في أحوال الرجال
حتى ألف الكشي في المائة الرابعة
كتاباً لهم في ذلك جاء على غاية الاختصار
وليس فيه ما يغني في هذا الباب ..!!
وقد أورد أخباراً متعارضة في الجرح والتعديل
( كما أنه في كثير من الأسانيد قد وقع غلط واشتباه في أسامي الرجال أو آبائهم أو كناهم أو ألقابهم )
انظر تنقيح المقال للممقاني 1/177

وأما التأليف في أصول الحديث وعلومه
فقد كان معدوماً عندهم..!!
حتى ظهر زين الدين العاملي الملقب بالشهيد الثاني
والمقتول سنة 965 هـ ...!
وهذا ما يعترف به علماء الشيعة أنفسهم
ومنهم الحائري في
- مقتبس الأثر 3/73

وأما رجال الأسانيد في هذه الكتب
فيقول الطوسي عنهم :
( إن كثيراً من مصنفي أصحابنا ينتحلون المذاهب الفاسدة ،
- ومع هذا يقول – إن كتبهم معتمدة )
- الفهرست ص 24 / 25

بل قرر جملة من علماء الرجال عندهم
كابن الغضائري وابن المطهر الحلي
بأن القدح في دين الرجل لا يؤثر في صحة حديثه
- رجال الحلي ص 137 ...فسبحان من أعمى أعماق قلوبهم..!

وهذا مثال خاطف
عن راوٍ من رواة الحديث عند الشيعة
(( جابر الجعفي ))
قال عنه الحر العاملي :
( روى سبعين ألف حديث عن الباقر عليه السلام
وروى مائة وأربعين ألف حديث
والظاهر أنه ما روى بطريق المشافهة عن الأئمة عليهم السلام أكثر مما روى جابر) ..!
- وسائل الشيعة 20 / 151
يعني أن رواياته تقريباً اثنين وأربعين ضعفاً
لجميع مرويات (أبي هريرة- رضي الله عنه -)
بصحيحها وضعيفها وموضوعها ومكررها..!
فلماذا لم يملأ الرافضة الدنيا نياحاً وصياحاً
على( جابر الجعفي)
في كيفية روايته لهذا العدد( الفلكي )من الأحاديث ..!
بينما نرى هجماتهم على أبي هريرة لا تكل ولا تمل ...!
مع أن الكشي روى عن زرارة بن أعين قال :
سألت أبا عبدالله عن أحاديث جابر ؟ فقال :
ما رأيته عند أبي قط إلا مرة واحدة وما دخل علي قط
- رجال الكشي ص 191

فإذا كان ( أبو هريرة رضي الله عنه)
قد روى خمسة آلاف حديث في خمس سنين عاشها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم

أما جابر الجعفي فلا غرابة أن يروي( سبعين ألف حديث من جلسة واحدة)...!
أم أن جابر كان يملك تقنية الحاسب الآلي في ذلك الوقت ..!
فابتلع آلآف الأحاديث في جلسة يتيمة خاطفة...!

ولم يجد الخوئي ما يدافع به عن هذه الرواية..!
إلا قوله : ( لا بد من حمله على نحو من التورية )
- معجم رجال الحديث 5/25

فهذا يوسف البحراني الشيعي يقول
في كتابه لؤلؤة البحرين ص 47 :
( والواجب إما الأخذ بهذه الأخبار
كما هو عليه متقدمو علمائنا الأبرار
أو تحصيل دين غير هذا الدين (!)
وشريعة أخرى غير هذه الشريعة لنقصانها وعدم تمامها (!)
لعدم الدليل على جملة من أحكامها (!)
ولا أراهم يلتزمون شيئاً من الأمرين
مع أنه لا ثالث لهما في البين
وهذا بحمد الله ظاهر لكل ناظر ، غير متعسف ولا مكابر ) ..!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
تراب أقدام المهدي
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 303
العمر : 40
الموقع : الشرق الأوسط
تاريخ التسجيل : 02/04/2012

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية   السبت أغسطس 18, 2012 4:45 am

ليكن في علمك بأنّ السنة الثابتة بالتواتر أو القرائن القطعية التي نقصدها هنا ،ليست هي ممّا يرويه الشيعة فقط،بل المقصود منها ما في كتبكم أيضًا..
هذا،وأما ما ذكرتَه فهو تهريج،ولا يصح الرد على التهريج،وإلا فإنّ لكل ما ذكرتَه ردّ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عباس
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 1086
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية   السبت أغسطس 18, 2012 1:29 pm

اتحداك ان ترد Basketball Basketball Basketball
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
تراب أقدام المهدي
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 303
العمر : 40
الموقع : الشرق الأوسط
تاريخ التسجيل : 02/04/2012

مُساهمةموضوع: رد: في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية   السبت أغسطس 18, 2012 6:41 pm

عباس كتب:
اتحداك ان ترد :bball: :bball: :bball:
ستجد الرد فيما شاركنا به وما سيأتي إن شاء الله(اقرأ أولاً)،وأما التحدي فهو لغيرنا لا لنا نحن المبتعدين عن الجدال والمِرَاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
في رحاب العقيدة.اتساع العقيدة الشيعية الإسلامية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شيعة تبسة :: قسم الواحة الاسلامية السمحة :: منتدى الحوار العقائدي-
انتقل الى: