منتدى يلم شمل شيعة تبسة الجزائرية
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» ان الله خلقنا ورزقنا ولم يتركنا هملا
السبت مايو 09, 2015 1:53 pm من طرف أبن العرب

» التوحيد واقسامه
الجمعة مايو 01, 2015 1:29 pm من طرف أبن العرب

» قولوا لا إله إلا الله تفلحوا
الجمعة مايو 01, 2015 1:08 pm من طرف أبن العرب

» برنامج الأذان الشيعي للكمبيوتر -رائع-
الجمعة نوفمبر 21, 2014 1:31 am من طرف أبو حسين

» الرد علي الشبهات تارافضيه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:53 pm من طرف الشناوي احمد

» هل ولد علي بن ابي طالب رضي الله عنه في الكعبه يا رافضه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:50 pm من طرف الشناوي احمد

» لماذا يكفر من ينكر الامامه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:48 pm من طرف الشناوي احمد

» سؤال الي الرافضه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:46 pm من طرف الشناوي احمد

» سؤال الي الشيعه
السبت نوفمبر 15, 2014 6:44 pm من طرف الشناوي احمد

ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
pubarab

شاطر | 
 

 ايمان ابوطالب عليه السلام كايمان اصحاب الكهف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عادل الرماحي
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 251
تاريخ التسجيل : 28/08/2012

مُساهمةموضوع: ايمان ابوطالب عليه السلام كايمان اصحاب الكهف    الثلاثاء أغسطس 28, 2012 4:47 pm

- عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَبَّاسٍ أَنَّهُ سَأَلَهُ رَجُلٌ فَقَالَ لَهُ: يَا ابْنَ عَمِّ رَسُولِ اللَّهِ أَخْبِرْنِي عَنْ أبي طالب هَلْ كَانَ مُسْلِماً؟ فَقَالَ وَ كَيْفَ لَمْ يَكُنْ مُسْلِماً وَ هُوَ الْقَائِلُ:‏

وَ قَدْ عَلِمُوا أَنَّ ابْنَنَا لَا مُكَذَّبٌ

لَدَيْنَا وَ لَا يَعْبَأُ بِقَوْلِ الْأَبَاطِلِ

ثم قال: إِنَّ أباطالب كَانَ مَثَلُهُ كَمَثَلِ أَصْحَابِ الْكَهْفِ حِينَ أَسَرُّوا الْإِيمَانَ وَ أَظْهَرُوا الشِّرْكَ، فَآتَاهُمُ اللَّهُ أَجْرَهُمْ مَرَّتَيْنِ.

الأمالی للصدوق:ص 491-492 حدثنا محَمّد بن الحسن بن أحمَد ابْنُ الْوَلِيدِ قال: حدثني الْحَسَنِ بْنِ مَتِّيلٍ الدقاق، قال: حدثني الْحَسَنِ بْنِ عَلِي بْنِ فَضَّالٍ، عَنْ مَرْوَانَ بْنِ مُسْلِمٍ، عَنْ ثَابِتِ بْنِ دِينَارٍ الثُّمَالی، عَنْ سَعِيدِ بْنِ جُبَيْرٍ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَبَّاسٍ ... و بحارالأنوار:ج35 ص 72 عنه.

الحجة علی الذاهب إلی تكفیر أبي طالب:ص 319 - 322 قال: أخبرنی الشیخ الفقیه ابوالفضل شاذان بن جبرئيل-رحمه الله بإسناده إلی محَمّد بن الحسن ابْنُ الْوَلِيدِ ...

و الغدیر :ج7 ص396 عن الأمالی و الحجة.

روضة الواعظین:ص155-156 و فیه: « و لا یعني ».



8/1- عَنِ الصَّادِقِ جَعْفَرِ بْنِ محَمّد علیهما السلام أَنَّهُ قَالَ: إنَّ مَثَلُ أبي طالب مَثَلَ أصحاب الْكَهْفِ حِينَ أَسَرُّوا الْإِيمَانَ وَ أَظْهَرُوا الشِّرْكَ فَآتَاهُمُ اللَّهُ أَجْرَهُمْ مَرَّتَيْنِ.

الكافي:ج1ص448 عَلِي بن إبراهيم، عَنْ أبيهِ، عَنِ ابْنِ أبي عُمَيْرٍ عَنْ هِشَامِ بْنِ سَالِمٍ عَنِ أبي عبدالله علیه السلام... والبرهان في تفسیر القرآن: ج3 ص 231 مرآت العقول:ج5ص 253 و فیه:الحدیث الثامن و العشرون: حسن.

والمثل- بالتحریك- الحال العجیبة، و قیل: الایمان الطول القلبي بجمیع ما جاء به الرسول، فان الاول لا یجتمع مع الجحد بخلاف الثاني كما قال تعالی:« جحدوا بها و استیقنتها أنفسهم»

« و أظهروا الشرك» اي عند من تجب التقیة عنده لا عند جمیع الناس« مرتین» مرة للایمان و مرة للتقیة عند وجوبها، فانها من أفضل الطاعات لا سیما تقیة أبی طالب علیه السلام لأنها صارت سببا لشدة اقتداره علی إعانة الرسول صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم والخبر یدل علی أن أصحاب الكهف كانوا مؤمنین و لم یحدث ایمانهم عند خروجهم و هو المشهور أیضا بین المفسرین و غیرهم.

و منهاج البراعة:ج17ص354-355 عنه، ثم قال: و یؤید ما ذهب إلیه من أن إخفاء أبي طالب إیمانه كان من تقیة كلام الیعقوبی فی تاریخه المعروف من أن معاویة لما وجه بسربن ارطاة الی المدینة و أمره أن یقتل من لم یكن لیدخل في طاعته، إنطلق جابر بن عبدالله الأنصاری إلی أم سلمة زوج النبی صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم فقال: إنی قد خشیت أن أقتل و هذه بیعة ضلال قالت:إذا فبایع فإن التقیة حملت أصحاب الكهف علی أن كانوا یلبسون الصلب و یحضرون الأعیاد مع قومهم (ج2ص197-198)

ولكن إخفاء أبي طالب الإیمان و إن كان لمصلحة الذب عن رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم و كان به أقدر علی إعانته لكن عده تقیة لیس بمعرضي فان التقیة كما عرفها الشهید-ره- في القواعد: مجاملة الناس بما یعرفون و ترك ما ینكرون حذرا من غوائلهم، و موردها الطاعة و المعصیة غالبا فمجاملة الظالم فیما یعتقده ظلما و الفاسق المتظاهر بفسقه اتقاء شرهما من باب المداهنة الجائزة لا تكاد تسمی تقیة و كیف كان عمله تقیة و قد ذب عن رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم و أبی إلا أن یحامیه جهارا و أخبر قریشا بأنه غیر مسلـّم رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم إلیهم و لا تاركه لشیء أبدا حتی یهلك دونه، كما صرح به المورخون و أجمعوا علیه و منهم ابن هشام فی السیرة « ص 272 ج1» فتأمل.

و الوافی:ج3ص698 عن الكافی، فیه بیان: إنما أسر الإیمان و أظهر الشرك لیكون أقدر علی إعانة النبی صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم .

الأمالی للصدوق‏:ص492. حدثنا محَمّد بن إبراهيم بن إسحاق الطَّالَقَانِي، قال: حدثنا أحمَد بن محَمّد الْهَمْدَانِي، قال: أخبرنا الْمُنْذِرِ بْنِ محَمّد، عَنْ جَعْفَرِ بْنِ سُلَيْمَانَ، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ الْفَضْلِ الْهَاشِمِي. و بحارالأنوار:ج35 ص 72عنه

روضة الواعظین:ص156 و فیه: حین كتموا الإیمان...

روض الجنان و روح الجنان المعروف بتفسیرابوالفتوح الرازی:ج15ص 154



8/2- قَالُوا وَ قَدْ رُوِىَ عَنْ أَبِى عَبْدِ اللَّهِ جَعْفَرِ بْنِ مُحَمَّدٍ علیه السلام أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم قَالَ إِنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ أَسَرُّوا الْإِيمَانَ وَ أَظْهَرُوا الشِّرْكَ فَآتَاهُمُ اللَّهُ أَجْرَهُمْ مَرَّتَيْنِ وَ إِنَّ أباطالب أَسَرَّ الْإِيمَانَ وَ أَظْهَرَ الشِّرْكَ فَآتَاهُ اللَّهُ أَجْرَهُ مَرَّتَيْنِ.‏

شرح نهج البلاغة لإبن أبي الحدید:ج14 ص 70 و بحارالانوار:ج35 ص 158عنه.

الدرجات الرفیعة:ص49

8/3- قَالَ أبو عَبْدِ اللَّهِ علیه السلام: أَسْلَمَ أبوطالب بِحِسَابِ الْجُمَّلِ - وَ عَقَدَ بِيَدِهِ ثَلَاثَةً وَ سِتِّينَ(1) ثُمَّ قَالَعلیه السلام إِنَّ مَثَلَ أبي طالب مَثَلُ أَصْحَابِ الْكَهْفِ، أَسَرُّوا الْإِيمَانَ وَ أَظْهَرُوا الشِّرْكَ فَآتَاهُمُ اللَّهُ أَجْرَهُمْ مَرَّتَيْنِ.

معاني الأخبار: ص285 و بحارالأنوارج35 ص 77-78 عنه، حدثنا الحسين بن إبراهيم بن أحمَد بن هشام المؤدب، و علي بن عبدالله الْوَرَّاقُ، وَ أحمَد بن زياد الْهَمْدَانِي، قالوا: حدثنا عَلِي بن إبراهيم بن هشام، عَنْ أبيهِ، عَنِ محَمّدابْنِ أبي عُمَيْرٍ، عَنِ الْمُفَضَّلِ بن عمر قَالَ: قَالَ أبو عَبْدِ اللَّهِ علیه السلام:...

و البرهان فی تفسیرالقرآن: ج 3 ص 232 عنه.



8/4- عَنْ أَمِيرالْمُؤْمِنِينَ علیه السلام قَالَ: كَانَ وَ اللَّهِ أبوطالب عَبْدُ مَنَافِ بْنُ عَبْدِ الْمُطَّلِبِ مُؤْمِناً مُسْلِماً، يَكْتُمُ إِيمَانَهُ مَخَافَةً عَلی بَنِي هَاشِمٍ أَنْ تُنَابِذَهَا قُرَيْشٌ.

الحجة علی الذاهب إلی تكیفر أبي طالب: ص 119 وَ بِالْإِسْنَادِ عَنْ أبي عَلِي الْمُوضِحِ قال: أخبرني أبوالحسن محَمّد بْنِ الْحَسَنِ الْعَلَوِي الحسیني، قال: حَدَّثَنا عَبْدِ الْعَزِيزِ بْنِ يَحْيَي الجلودی قال: حَدَّثَنا أحمَد بْنِ محَمّد الْعَطَّارِ قال: حَدَّثَنا أبوعمر حَفْصِ بْنِ عُمَرَ بْنِ الْحَارِثِ النمری، قال: حَدَّثَنا عُمَرَ بْنِ أبي زَائِدَةَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أبي الصّقر[ الصیفی - البحار]عَنِ الشَّعْبِي، يَرْفَعُهُ عَنْ أَمِيرالْمُؤْمِنِينَ علیه السلام قَالَ:...

و بحارالأنوار: ج35 ص 114 عنه.

8/5- حدثني الأمير أبو الفوارس بن الصيفي الشاعر المعروف بالحيص بيص قال : حضرت مجلس الوزير يحيى بن هبيرة و معي يومئذ جماعة من الأماثل و أهل العلم و كان في جملتهم الشيخ أبو محمد بن الخشاب النحوي اللغوي و الشيخ أبو الفرج ابن الجوزي و غيرهم فجرى حديث شعر أبي طالب بن عبد المطلب فقال الوزير ما أحسن شعره لو كان صدر عن إيمان فقلت و الله لأجيبن الجواب قربة إلى الله تعالى فقلت يا مولانا و من أين لك أنه لم يصدر عن إيمان فقال لو كان صادرا عن إيمان لأظهره و لم يخفه فقلت لو كان أظهره لم يكن للنبي صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم ناصر قال فسكت و لم يحر جوابا و كانت لي عليه رسوم فقطعها و كانت لي فيه مدائح في مسودات فأبطلتها جميعها.

الحجة علی الذاهب إلی تكفیر أبي طالب:ص 364-367 و قد حدثني الشريف النقيب أبو طالب محمد بن الحسن بن محمد بن معية العلوي الحسني أصلح الله شأنه في سنة تسع و تسعين و خمس مائة قال حدثني الشيخ سلار بن حبيش البغدادي رحمه الله و أنا قد رأيت سلارا هذا و كان رجلا صالحا قال حدثني الأمير أبو الفوارس بن الصيفي الشاعر المعروف بالحيص بيص قال :...

8/6- حدثني عَلِي بْنِ حَسَّانَ عَنْ عَمِّهِ عبدالرحمن بن كثیر قَالَ: قُلْتُ لِأبي عَبْدِ اللَّهِ علیه السلام : إِنَّ النَّاسَ يَزْعُمُونَ أَنَّ أباطالب فِي ضَحْضَاحٍ مِنْ نَارٍ. فَقَالَ: كَذَبُوا مَا بِهَذَا نَزَلَ جَبْرَئِيلُ عَلَی النَّبِي صَلَی الله عَلیهِ وَ آله وَ سَلـَّم قُلْتُ : وَ بِمَا نَزَلَ؟ قَالَ: أَتَی جَبْرَئِيلُ فِي بَعْضِ مَا كَانَ عَلَيْهِ، فَقَالَ: يَا محَمّد إِنَّ رَبَّكَ يُقْرِئُكَ السَّلَامَ وَ يَقُولُ لَكَ: إِنَّ أَصْحَابَ الْكَهْفِ أَسَرُّوا الْإِيمَانَ، وَ أَظْهَرُوا الشِّرْكَ، فَآتَاهُمُ اللَّهُ أَجْرَهُمْ مَرَّتَيْنِ، وَ إِنَّ أباطالب أَسَرَّ الْإِيمَانَ وَ أَظْهَرَ الشِّرْكَ فَآتَاهُ اللَّهُ أَجْرَهُ مَرَّتَيْنِ، وَ مَا خَرَجَ مِنَ الدُّنْيَا حتی أَتَتْهُ الْبِشَارَةُ مِنَ اللَّهِ تعالی بِالْجَنَّةِ. ثُمَّ قَالَ علیه السلام : كَيْفَ يَصِفُونَهُ بِهَذَا الملاعین، وَ قَدْ نَزَلَ جَبْرَئِيلُ لَيْلَةَ مَاتَ أبوطالب ، فَقَالَ: يَا محَمّد أُخْرُجْ عَنْ مَكَّةَ فَمَا لَكَ بِهَا نَاصِرٌ بَعْدَ أبي طالب.

الحجة علی الذاهب إلی تكفیر أبي طالب:ص 83-84 ، وَ أَخْبَرَنِي الشَّيْخُ الفقیه أبوالْفَضْلِ بْنُ الْحُسَيْنِ الْحِلِّي الأحدب، قال: أخبرني الشریف أبوالفتح محَمّد بْنِ محَمّد ابْنِ الْجَعْفَرِيَّةِ الحسیني، قال: حَدَّثَنا الشریف أبوالحسن، محَمّد بْنِ أحمَد بْنِ الْحَسَنِ العلوي الحسيني قال: حَدَّثَنا الشیخ أبوعبيدالله محَمّد بْنِ أحمَد بْنِ شَهْرِيَارَ الخازن، قال: حَدَثَني والدي أبو نصر أحمَد بن شهریار الخازن، عن الشیخ أبي الْحَسَنِ بْنِ شَاذَانَ، عَنْ أبي جعفر محَمّد بْنِ عَلِي بن الحسین بْنِ بَأبويْهِ القمي، قال : حَدَثَني أبوعَلِي قال: حَدَّثَناالْحُسَيْنِ بْنِ أحمَد الْمَالِكِي قال: حَدَّثَنا أحمَد بْنِ هِلَالٍ، قال: حدثني عَلِي بْنِ حَسَّانَ عَنْ عَمِّهِ عبدالرحمن بن كثیر قَالَ: ... و بحارالأنوار: ج 35 ص 111 - 112 عنه.

و أیضاً راجع:ص259-261

و فی 158 هكذا قال: و أبوطالب بلا خلاف مات قبل الهجرة و موته كان السبب في الهجرة لأن الأمة روت أن جبرئيل عليه السلام هبط إلى النبي صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم ليلة مات أبوطالب فقال له أخرج من مكة فما بقي لك بها ناصر بعد أبي طالب.

فی ص341 هكذا قال: لما قبض أبوطالب اتفق المسلمون على أن جبرئيل عليه السلام نزل على النبي صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم و قال له ربك يقرئك السلام و يقول لك إن قومك قد عولوا على أن يبیتوك و قد مات ناصرك فاخرج عنهم و أمره بالمهاجرة.

و فی ص:362 هكذا.

ایمان أبي طالب للشیخ المفید:ص 24 و فیه: أن رسول الله صلـّی اللهُ عَلـَيهِ وَ آلِهِ وَ سَلـَّم لم يزل عزيزا ما كان أبوطالب حيا، ولم يزل به ممنوعا من الاذى، معصوما حتى توفاه الله تعالى، فنبت به مكة، ولم تستقر له فيها دعوة، وأجمع القوم على الفتك به، حتى جاءه الوحي من ربه، فقال له جبرئيل عليه السلام: إن الله عزوجل يقرئك السلام، ويقول لك: اخرج عن مكة فقد مات ناصرك.

روض الجنان و روح الجنان المعروف بتفسیرابوالفتوح الرازی:ج15ص 154





--------------------------------------------------------------------------------

1- معانی الاخبار: لایخف أن مبنی هذا علی قاعدة و ضعها العلماء المتقدمون فی مفاصل أصابع الیدین لبیان عقود العددو ضبطها من الواحد الی عشرة آلاف، فصورة الثلاثة و الستین علی القاعدة الممهدة أن ییثنی الخنصر و البنصر والوسطی و الاحاد و هی الثلاثة جاریاً علی منهج المتعارف من الناس فی عدد الواحد الی الثلاثة لكن بوضع الانامل فی هذه العقود قریبة من اصولها و أن یوضع لستین بابهام الیمنی علی باطن العقدة الثانیة من السبابة كما یفعله المرماة. و مخلص هذه القاعدة التی ذكرها القدماء هو ان الخنصر و البنصر و الوسطی العقد الاحاد فقط و المسبحة و البهام الاعشار فقط فالواحد أن تضم الخنصر مع نشر الباقی، و الاربعة نشر الخنصر و ترك البنصر والوسطی مضمومتین و الخمسة نشر البنصر مع الخنصر و ترك الوسطی مضمومة، و الستة نشر جمیع الاصابع و ضم البنصرو السبعة: آن یجعل الخنصر فوق البنصر منشورة مع نشر الباقی و أیضاً و الثمانیة ضم الخنصر و البنصر فوقها. و التسعة ضم الوسطی الیهما. هذه تسع صور جمعتها ثلاث أصابع: الخنصر و البنصر و الوسطی، هذه بالنسبة الی الاحاد.

و اما الاعشار فالمسبحة و الابهام فالعشرة آن یجعل ظفر المسبحة فی مفصل البهام من جنبها، و العشرون وضع رأس الابهام بین المسبحة و الوسطی، و الثلاثون ضم رأس المسبحة مع رأس الابهام و الربعون أن تضم البهام معكوفة الرأس الی ظاهر الكف، و الخمسون أن تضع البهام علی باطن الكف معكوفة الا نملة ملصقة بالكف، و الستون أن تنشر الابهام، و تضم الی جانب الكف أصل المسبحة، والسبعون عكف باطن المسبحة علی باطن رأس الابهام المضمومة . و التسعون ضم المسبحة الی اصل الابهام و وضع الابهام علیها . و اذا أردت آحاداً أعشاراً عقدت من الاحاد ما شئت مع ماشئت من الاعشار المذكورة و اذا اردت آحاد بغیر اعشار عقدت فی اصابع الاحاد من ید الیسری مع نشر اصابع الاعشار.

و أما المدات فهی عقد اصابع الاحاد من الید الیسر فالمأئة كالواحد و المائتان كالاثنین و هكذا إلی التسعمائة.

و أما الالوف و هی عقد اصابع عشرات منها، فالالف كالعشر و الالفان كالعشرین الی التسعة آلاف، هذا خلاصة القاعدة المذكورة فتدبر فی هذه القاعدة فان نفعاً عضیماً و الحمد لله رب العالیمن.

أقول هذا الكلام نقلناه من هامش النسخة التی تفضل بها النسابة الكبیرالآیة الحجة السید شهاب الدین النجفی المرعشی رحمه الله و فی مجمع البحرین قال: قوله: « عقد بیده الخ» أی عقد خنصره و بنصره و الوسطی و وضع ابهام علیها و أرسل السبابة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عباس
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 1086
تاريخ التسجيل : 06/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: ايمان ابوطالب عليه السلام كايمان اصحاب الكهف    الأربعاء أغسطس 29, 2012 5:34 am

روي البخاري ومسلم :عن النعمان بن بشير قال :*
سمعت رسول الله صلي الله عليه وسلم يقول :"إن أهون أهل النار عذابا يوم القيامة لرجل يوضع في أخمص قدميه جمرتان يغلي منهما دماغه ,مايرى أن أحدا أشد منه عذابا وإنه لأهونهم عذابا"
هذا الرجل هو أبو طالب عم الرسول صلى الله عليه وسلم.
وروى مسلم في صحيحه عن أبي سعيد أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم ذكر عنده عمه فقال: "لعله تنفعه شفاعتي يوم القيامة فيجعل في ضحضاح من نار يبلغ كعبيه يغلي منه دماغه."
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عادل الرماحي
المدير العام
المدير العام


عدد الرسائل : 251
تاريخ التسجيل : 28/08/2012

مُساهمةموضوع: رد: ايمان ابوطالب عليه السلام كايمان اصحاب الكهف    الخميس أغسطس 30, 2012 12:36 am

[size=24]حديث الضحاح باطل و ليس حجة علينا





وتبطله هذه الاية الكريمة ( الذين كفروا وماتوا وهم كفار أولئك عليهم لعنة الله والملائكة والناس أجمعين 161 خالدين فيها لا يخفف عنهم العذاب ولا هم ينظرون



من مات كافر لايخفف عنه العذاب ايها الوهابي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ايمان ابوطالب عليه السلام كايمان اصحاب الكهف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شيعة تبسة :: قسم العترة الطاهرة :: منتدى أهل البيت عليهم السلام-
انتقل الى: